رمز الخبر: ۱۰۰۱۳
عصر ایران - أكد الرئيس محمود أحمدي نجاد أن الثورة الإسلامية الإيرانية أقوى وأهم عامل في التطورات الجارية على المستوى العالمي, موضحا ان الثورة متواجدة في كل مكان وتؤدي دورا مؤثرا.

 وأفاد مراسل وكالة مهر للأنباء ان الرئيس احمدي نجاد أدلى بتصريح للصحفيين صباح اليوم السبت على هامش زيارته وأعضاء الحكومة صباح اليوم للمرقد الطاهر لمؤسس الجمهورية الإسلامية الإيرانية الإمام روح الله الموسوي الخميني (رض), في اليوم الأول من أيام عشرة الفجر (1 - 11 شباط/فبراير) بمناسبة بدء احتفالات الذكرى السنوية الثلاثين لانتصار الثورة الإسلامية, أوضح فيها أن الثورة الإسلامية تمثل خطوة كبيرة جدا في السير نحو الكمال وسر بقاء الثورة يتلخص ايضا في هذا الأمر.

 وأعتبر الرئيس محمود احمدي نجاد الثورة الإسلامية حركة باتجاه إقامة ارتباط بين المجتمع البشري والإنسان الكامل, مؤكدا ان الثورة الإسلامية تمثل مرحلة جديدة من حياة المجتمع البشري.

 وتابع رئيس الجمهورية, ان الثورة الإسلامية الإيرانية أقوى وأهم عامل في التطورات الجارية على الصعيد العالمي, وان الثورة الإسلامية متواجدة في كل مكان وتؤدي دورا مؤثرا.
 وقال, "نحن نعتقد أنه مع كل هذه العظمة والتطورات فإن الثورة في بداية الطريق وان هناك تطورات أكبر قادمة ".
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: