رمز الخبر: ۱۰۰۸۲
استقبل المرشد الایراني امس الاحد رئيس المکتب السياسي لحرکه المقاومه الاسلاميه (حماس) خالد مشعل الذي قدم تقريرا حول حرب ال22 يوما في غزه وانتصار المقاومه الاسلاميه.
عصر ايران - طهران - استقبل المرشد الایراني امس الاحد رئيس المکتب السياسي لحرکه المقاومه الاسلاميه (حماس) خالد مشعل الذي قدم تقريرا حول حرب ال22 يوما في غزه وانتصار المقاومه الاسلاميه.   
 
و افادت وکاله الانباء الایرانیة الرسمیة ان مشعل التقي مساء امس الاحد ولي امر المسلمين سماحه ايه الله العظمي السيد علي الخامنئي و قدم له تقريرا کاملا عن حرب ال22 يوما في غزه وانتصار المقاومه الاسلاميه والتطورات السياسيه المتعلقه بهذه الحرب.
وجدد ايه الله العظمى الخامنئي في اللقاء تقديم التهاني والتبريکات بانتصار المقاومه الاسلاميه علي العدو الصهيوني في حرب غزه موکدا ان اهالي غزه والمقاومه الاسلاميه قد رفعوا رؤوسنا جميعا واجتازوا بصبرهم وصمودهم هذا الاختبار الکبير والصعب للغايه بنجاح.
وراى سماحته ان الحدث العظيم المتمثل في الانتصار الکبير لاهالي غزه علي جيش الکيان الصهيوني جاء بفضل الايمان والجهاد مشيدا بجهاد وصمود الاخ المجاهد اسماعيل هنيه رئيس الحکومه الفلسطينيه وقال : نامل بان يجعل الباري عز وجل هذا النصر مقدمه للانتصارات المستقبليه وذلک بفضل ايمان وجهاد الشعب الفلسطيني.
واکد قائد الثوره الاسلاميه ان الحرب في غزه لم تنته بعد وان الحرب السياسيه وکذلک الحرب الدعائيه والنفسيه مازالت مستمره قائلا ان المقاومه الاسلاميه يجب ان تتحلي باليقظه والحکمه تجاه کافه الاحتمالات والظروف حتي احتمال بدء الحرب مجددا وان تکون جاهزه بشکل تام.
واشار ايه الله العظمى الخامنئي الي محاولات العدو في الحرب السياسيه لتحقيق ما عجز عن تحقيقه في الحرب العسکريه موکدا انه يجب الحفاظ علي روح الصمود والجهوزيه والجهاد في الساحه السياسيه.
واکد سماحته علي ضروره البدء باسرع ما يمکن بعمليه اعاده اعمار غزه واستعداد الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه للمساعده في هذا المجال مشيرا الي الحرب النفسيه والدعائيه التي يمارسها العدو قائلا ان العدو يحاول في هذه الحرب قلب الحقائق واظهار ان حماس والمقاومه الاسلاميه هي المسووله عن ماسي ومعاناه اهالي غزه والمؤسف ان بعض الدول العربيه المجاوره لغزه تذکي هذه الاجواء.
وقال سماحه القائد ان السبيل الوحيد لمواجهه هذه الحرب النفسيه والدعائيه يتمثل في التبيان الصريح للمواقف العادله للمقاومه الاسلاميه للشعب الفلسطيني لاحباط محاولات العدو.
واضاف سماحته ان حماس والمقاومه الاسلاميه يجب ان تدعو وسائل الاعلام العربيه لتغطيه هذه المواقف العادله.
وراي القائد ان هذه القضايا تمثل استمرارا للجهاد في غزه وقال ان الجهاد بحاجه الي الحسم والصراحه وفي ظروف کهذه فان نتيجه الجهاد ستکون بلا شک تحقق النصر الالهي.
واثني قائد الثوره الاسلاميه علي شهداء غزه بمن فيهم الشهيد صيام وزير الداخليه في الحکومه الفلسطينيه سائلا المولي العلي القدير الصبر والاجر لاسر الشهداء لاسيما اسر الاطفال الشهداء الابرياء.
وفي هذا اللقاء قدم رئيس المکتب السياسي لحرکه المقاومه الاسلاميه (حماس) خالد مشعل تقريرا کاملا عن التطورات العسکريه والسياسيه المتعلقه بحرب غزه وما بعد الحرب قائلا ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه قدمت اکبر الدعم لاهالي غزه "واني بالنيابه عن اهالي غزه والمقاومه الاسلاميه الفلسطينيه اشکر سماحتکم والشعب الايراني النبيل علي الدعم السياسي والمعنوي".
واکد ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه اضطلعت بدور کبير في انتصار اهالي غزه وهي شريک في هذا النصر.
واعتبر خالد مشعل ان انتصار اهالي غزه علي العدو الصهيوني هو معجزه من المعجزات الالهيه وقال انه في تلک الظروف العصيبه وغير القابله للوصف فان اهالي غزه ومن خلال التوکل علي الله سبحانه وتعالي وقول الايه الکريمه "حسبنا الله ونعم الوکيل" صمدوا وثابروا وان الله سبحانه وتعالي من بالنصر علي هذا الشعب المومن والمقاوم.
واعرب مشعل عن امله في ان يکون انتصار غزه مقدمه لتحرير کامل التراب الفلسطيني والقدس الشريف.
واشار الي هزيمه العدو الصهيوني في فرض شروطه في زمن الحرب والاعلان من دون قيد وشرط عن وقف النار والانسحاب من غزه وقال ان الحرب السياسيه وحرب فک الحصار عن غزه وفتح المعابر قد بدات الان ورغم الضغوط والحرب النفسيه فان الحکومه الفلسطينيه والمقاومه الاسلاميه لم ولن تقبل باي من شروط العدو الصهيوني بما فيها الالتزام باتفاقيه عام 2005 بخصوص معبر رفح ووقف دائم لاطلاق النار.
وراي ان اعاده اعمار غزه تشکل اولويه الحکومه الفلسطينيه وقال ان اميرکا والکيان الصهيوني يريدان منع اعاده اعمار غزه لاثاره استياء الناس لکننا سنبدا باي شکل کان اعاده اعمار غزه ولن ندع محاولاتهم تسفر عن نتيجه.
واعرب خالد مشعل عن تقديره لجهود الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لاقامه الملتقي الدولي لاعاده اعمار غزه وقال ان النهج الاستراتيجي للمقاومه الاسلاميه والفصائل الفلسطينيه يتمثل في المقاومه والجهاد في مواجهه العدو الصهيوني ولن نتخلي عن هذا الهدف ولو للحظه واحده.
و وصل رئيس المکتب السياسي لحرکه المقاومه الاسلاميه في فلسطين (حماس) صباح امس الاحد الي طهران علي راس وفد من اعضاء المکتب السياسي لحماس لاجراء محادثات مع کبار المسوولين الايرانيين. 

و اعلنت وسائل الاعلام الایرانیة ان زياره رئيس المکتب السياسي لحرکه حماس الي طهران تحضی باهميه بالغه نظرا للتطورات الدقيقه التي تشهدها القضيه الفلسطينيه و التطورات الحساسه التي تمر بها المنطقه نتيجه للعدوان الصهيوني الغاشم علي قطاع غزه و هو العدوان الذي خلف اکثر من 1300 شهيد و نحو 6000 جريح و دمار کبير .

و من المقرر ان يجتمع رئيس المکتب السياسي لحرکه حماس في هذه الزياره بکبار المسوولين الايرانيين و ان يلقي محاضره في جامعه طهران و کلمه امام مجلس الشوري الاسلامي.

و اکدت مصادر فلسطينيه بان مشعل سيقدم خلال هذه الزياره رساله شکر و تقدير اهالي غزه للقياده الايرانيه بسبب الدعم الذي تقدمه الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه لصمود و مقاومه الشعب الفلسطيني ضد المحتلين الصهاينه.


مشعل يلقي غدا کلمه في جامعه طهران 


و سيلقي رئيس المکتب السياسي لحرکه المقاومه الاسلاميه (حماس ) خالد مشعل کلمه في جامعه طهران اليوم الاثنين .  

وستشارک في هذا الاجتماع الذي سيبدا منذ الساعه الثانيه بعد ظهر ليستغرق حتي الرابعه بعد الظهر مختلف التنظيمات الطلابيه . 

زیارة في اطار حملة اقليمية لتعزيز الدعم لحماس

و صرح مسؤول بحركة المقاومة الاسلامية (حماس) ان وفدا رفيع المستوى من حماس وصل الى طهران في ساعة مبكرة من صباح يوم الاحد في اطار حملة اقليمية لتعزيز الدعم لحماس بعد الغزو الاسرائيلي لغزة.

وكانت حماس على اتصال وثيق بايران خلال الهجوم الاسرائيلي الذي استمر 22 يوما على غزة والذي اوقف الشهر الماضي مع اعلان كل من الجانبين هدنة منفصلة.

وترى حماس ان الحرب اسفرت عن مكاسب دبلوماسية اقليمية لها مع انتقاد تركيا اسرائيل ودعوة قطر لاجتماع على مستوى عال بمشاركة حماس قام بدعم اهداف حماس .

وزار مشعل قطر الاسبوع الماضي. ويرافق مشعل في زيارته لطهران خمسة آخرين من اعضاء المكتب السياسي لحماس .

وقالت حماس انها ستكثف جهودها الدبلوماسية بعد الحرب لرفع الحصار الاسرائيلي عن غزة والذي فرض بمساعدة مصر.

وابقت حماس خطا مفتوحا مع القاهرة التي تتوسط في اتفاق لابرام هدنة اكثر ثباتا تحاول ان تلبي مطالب اسرائيل بوقف تدفق السلاح الى غزة ومطالب حماس برفع الحصار.

وتعتبر حماس هذا الحصار الذي الحق الضرر باقتصاد غزة وزاد من فقر اغلبية سكان القطاع شكلا من اشكال العقاب الجماعي غير القانوني واشارت اليه كسبب لعدم تجديدها تهدئة سابقة في ديسمبر كانون الاول.
 
 


 
 
 
 
 
 
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: