رمز الخبر: ۱۰۲۸۷

عصر ایران - ميونيخ - رويترز - قال جو بايدن نائب الرئيس الامريكي يوم السبت ان الولايات المتحدة ستستمر في تطوير درع الدفاع الصاروخية لمواجهة أي تهديد من ايران طالما أنه فعال وذو جدوى اقتصادية.

وأضاف متحدثا في مؤتمر أمني في ميونيخ أن العمل على تطوير درع الدفاع الصاروخية سيستمر "بالتشاور مع حلفائنا في حلف شمال الاطلسي وروسيا."

وقال "سنستمر في تطوير الدفاعات الصاروخية لمواجهة قدرة ايران المتنامية طالما أثبتت التكنولوجيا فاعليتها وأنها ذات جدوى اقتصادية."

وتعارض روسيا الخطة الامريكية التي تتضمن نشر أجزاء من الدرع في بولندا وجمهورية التشيك.

لكن موسكو بعثت برسائل تصالحية الى الرئيس الامريكي الجديد باراك أوباما قائلة انها لن تبدأ في نشر صواريخ جديدة اذا راجعت واشنطن خطط نشر نظام دفاع صاروخي في وسط أوروبا.

وقال بايدن أيضا ان الولايات المتحدة مستعدة للحديث مع ايران ولكنه قال ان طهران ستواجه ضغطا وعزلة اذا لم تتخل عن برنامجها النووي.

وأضاف متحدثا في مؤتمر أمني في ميونيخ ان المجتمع الدولي عليه العمل معا لاقناع ايران بالامتناع عن تصنيع أسلحة نووية.

واستطرد "نحن مستعدون للحديث مع ايران وعرض خيار واضح للغاية.. الاستمرار في المسار الحالي وسيكون هناك ضغط وعزلة أو التخلي عن البرنامج النووي غير المشروع ودعم الارهاب وستكون هناك حوافز ذات معنى."

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: