رمز الخبر: ۱۰۳۰۱

عصر ایران -  رویتز - ريو دي جينيرو: قتل ستة اشخاص على الاقل في تحطم طائرة خاصة في منطقة الامازون البرازيلية مساء السبت ونجا اربعة واعتبر الباقي من اصل 26 شخصا في عداد المفقودين، حسب ما اعلن رجال الاطفاء. وكان على متن الطائرة وهي من طراز "امبراير بانديرانت" مستأجرة من قبل شركة "مانوس ايروتاكسي" 24 راكبا بينهم عدة اطفال واثنين من افراد الطاقم، حسب ما اعلنت الشركة ومتحدث باسم رجال الاطفاء في مدينة مانوس، كبرى مدن ولاية امازوناس (شمال البرازيل).

وقال المتحدث باسم رجال الاطفاء ان "الطائرة سقطت بعد الظهر في نهر ماناكابورا (احد روافد الامازون) بين منطقة سانتو-انتونيو وجزيرة مونتيكرستو على بعد حوالى 80 كلم من مانوس".
واشار الى انه لا يعلم اسباب الحادث ولكنه اوضح ان "القبطان طلب القيام بهبوط اضطراري على المدرج (في منطقة ماناكابورو) ولكنه اخيرا سقط في النهر بالقرب من المطار". وذكرت وسائل الاعلام البرازيلية ان بين الناجين طفل في التاسعة من العمر.

وذكرت وكالة الانباء البرازيلية (رسمية) ان الطائرة اقلعت من مدينة كواري (شمال البرازيل) متوجهة الى مانوس، 400 كلم الى شمال شرق، ولكن سوء الاحوال الجوية ارغم القبطان على طلب الاذن للعودة الى نقطة الانطلاق. وبعد قليل من بدء رحلة العودة فقد برج المراقبة الاتصال بالطائرة. وتتعثر عمليات الانقاذ التي ستتواصل طيلة الليل بسبب الامطار الغزيرة التي تهطل وبسبب الظلام في المنطقة.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: