رمز الخبر: ۱۰۳۰۵
عصر ایران - اعتبر النائب الاول لرئيس الجمهورية برويز داودي أن تبعية ايران للعملة الاجنبية انخفضت بصورة ملحوظة مع الاخذ في الاعتبار أنه مع انخفاض عوائد ايران من العملة الاجنبية فان الازمة الاقتصادية لن تترك أي تأثير على اقتصاد
 
و اضاف  داودي في تصريحات أدلى بها على هامش تدشين أحد الانفاق الجديدة في البلاد ان الازمة الاقتصادية العالمية تترك تأثيراتها عادة من خلال انخفاض اسعار النفط  .

ولفت الى ان الاسواق المالية في البلاد لاتعاني من مشكلة خاصة لان ايران ليست لديها تبعية شديدة بالعملة الاجنبية وان التقلبات التي تحدث في بعض الاحيان تعود الي السياسات الداخلية والتي تتناسب مع السياسات العامه للمادة الدستورية 44 (التي تحيل النشاطات الاقتصادية الحکومية على القطاعات غير الحکومية) والتي تتبع العرض والطلب ولامشکلة في هذا الاطار .

وأکد ان ايران لديها احتياطي کبير من العملة الاجنبية وبسبب هذا الاحتياطي الکبير والنظام الداخلي والذي جعل الکثير من نشاطاتنا محلية الطابع لذلک فان البلاد بحاجة الى العملة المحلية قبل ان تکون بحاجة الى العملة الاجنبية .
ولفت الى ان الکثير من المعدات والمکائن الصناعية هي من انتاج الشرکات الوطنية والتي تمتلک قدرات انتاجية کبيرة .

ولفت الى انه بالنظر الى الاحتياطي الکبير من العملة الاجنبية في البلاد والتمهيدات التي يمکن التخطيط لها فان بالامکان جعل الکثير من النشاطات محلية الطابع والقيام بها في داخل البلاد .

واکد ان نشاطات کبرى يتم القيام بها في کافة ارجاء البلاد على صعيد التقدم والتنمية وبفضل توجيهات وارشادات قائد الثورة الاسلامية سماحة آية الله العظمى علي خامنئي خلال زمن هذه الحکومة تم انجاز الکثير من المشاريع الاعمارية والصناعية والاجتماعية والهندسية والتي يتم انجاز الکثير منها بسرعة .

واوضح انه من خلال الجهود التي بذلت في البلاد اصبحت ايران من بين البلدان القلائل صاحبة المرتبة الاولى في نانو تکنولوجيا .

واضاف وکذلک حققت البلاد الکثير من الانجازات علي صعيد خلايا المنشأ و الکثير من الحقول العلمية الاخرى وذلک بفضل توجيهات قائد الثورة الاسلامية .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: