رمز الخبر: ۱۰۳۶۴

عصر ایران - إيلاف - اختيرت أكاديمية كأول دبلوماسية سعودية للعمل في الملحقية الثقافية للمملكة في كندا، بعدما أوفدتها وزارة التعليم العالي. وباشرت الدكتورة فاطمة عبدا لله السليم، عملها في الملحقية، عقب حصولها على موافقة المقام السامي على تعيينها، لتحظى بكل المميزات الممنوحة للدبلوماسيين الرجال الموفدين لممثليات السعودية في الخارج.

وأكدت الدبلوماسية الأولى أن تعيينها تأكيد لمكانة المرأة السعودية، وما تحظى به من دعم من الحكومة وقيادة البلاد، التي سبق أن سجلت مشاركات إيجابية في العمل في الممثليات الخارجية، سواء موظفات رسميات أو تحت بند التعاقد.وتعمل الأكاديمية الحاصلة على بكالوريوس علم الاجتماع مع مرتبة الشرف، أستاذة مساعدة في جامعة الملك سعود في قسم الدراسات الاجتماعية، ولها خدمة تصل إلى 28 عاما. وحصلت على الماجستير من جامعة الملك سعود، فيما الدكتوراه من الجامعة الأمريكية في واشنطن دي سي. وللدكتورة السليم مشاركات بحثية متنوعة في مجالها العلمي، ولها نشاط في عدد من اللجان المتخصصة المحلية والعالمية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: