رمز الخبر: ۱۰۳۶۷

عصر ایران - وكالة نوفوستي - موسكو: اتهمت الرئاسة الأوكرانية رئيسة الوزراء يوليا تيموشينكو بأنها ارتكبت "خيانة كبرى" عندما أجرت محادثات سرية مع روسيا لتقديم قرض مالي إلى أوكرانيا. وأعلن مسؤول في مكتب الرئيس الأوكراني يوشينكو أن وفدا من الحكومة (الأوكرانية) سافر إلى موسكو في الخامس من فبراير ليجري محادثات للحصول على "قرض خاص" دون إخطار الرئيس يوشينكو بذلك.

وفي معلومات مكتب الرئيس الأوكراني إن يوليا تيموشينكو أبدت استعدادها لإيقاع منشآت إستراتيجية أوكرانية تحت سيطرة روسيا وتخلي أوكرانيا عن حصتها (16.3%) في ممتلكات الاتحاد السوفيتي في الخارج وإعطاء مزايا تفضيلية للمستثمرين الروس وتقديم تنازلات كثيرة أخرى إلى روسيا مقابل القرض.

ونفت يوليا تيموشينكو إجراء المحادثات مع روسيا دون إخطار رئيس الجمهورية، إلا أنها أعلنت أن روسيا وافقت على تقديم قرض قدره 5 مليارات دولار أميركي إلى أوكرانيا. وأكد مصدر في وزارة المالية الأوكرانية أن نائب وزير المالية مياركوفسكي أجرى محادثات في موسكو.

ولم تؤكد وزارة المالية الروسية هذه المعلومات ولكنها لم تنفها. ومن جانبها أعلنت يوليا تيموشينكو أنها بعثت برسائل إلى خمس دول هي روسيا وألمانيا ودولة الإمارات العربية المتحدة والصين واليابان، رجت فيها تقديم قروض لتمويل عجز الميزانية الأوكرانية.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: