رمز الخبر: ۱۰۴۰۸
اعلن وزير الامن الايراني غلام حسين محسني اجئي انه تم احباط مفعول قنبلة في احدى المحافظات الايرانية كان مقررا ان تنفجر في مسيرات يوم "22 بهمن" ذكرى انتصار الثورة الاسلامية.

عصر ايران – اعلن وزير الامن الايراني غلام حسين محسني اجئي انه تم احباط مفعول قنبلة في احدى المحافظات الايرانية كان مقررا ان تنفجر في مسيرات يوم "22 بهمن" ذكرى انتصار الثورة الاسلامية.

وقال ان ايران تحظى بدرجة كبيرة من الامن وهذا نابع من جهود قوى الامن الداخلي في البلاد.

وقال وزير الامن في جانب اخر ان ايران تحولت الان الى قوة عالمية وانه من غير الممكن تسوية اي مشكلة في المنطقة من دون مساهمة ايران.

واضاف ان ايران اصبحت اليوم اكبر من قوة اقليمية وان غضب الاعداء من الجمهورية الاسلامية الايرانية ناتج من هذا الشئ.

واشار الى محاولات الاعداء لمواجهة ثقافة الثورة الاسلامية وقال ان 100 قناة فضائية تبث الان ضد ايران وحتى ان المئات من المحطات الاذاعية تاسست لمعاداة الثورة وان الملايين من المواقع الالكترونية تبث ليل نهار ضد ايران لكن قوة ايران دفعت اولئك الذين يتلقون الاموال من القوى الكبري لبثت موضوعات معادية لايران ، الى ان يصابوا بالاحباط والاستجداء.

وفي معرض اشارته الى اطلاق ايران للقمر الصناعي "اميد" الى الفضاء قال وزير الامن ان ايران دخلت اليوم النادي الفضائي وهذا يعد الخطوة الاولى لكي نتمكن من الوصول الى ارتفاع 36 الف كيلومتر.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: