رمز الخبر: ۱۰۴۵۷

عصر ایران -كولكاتا - الهند - رويترز - قالت الشرطة الهندية يوم الخميس ان رئيس تحرير وناشر صحيفة هندية بارزة اعتقلا لفترة محدودة ثم أطلق سراحهما بكفالة بعد اتهامهما باهانة المشاعر الاسلامية في أحد المقالات.

ووجهت لرافيندرا كومار رئيس تحرير صحيفة ستيتسمان وناشر الصحيفة اناند سينها تهمة "العمل المتعمد بنية خبيثة لاثارة المشاعر الدينية".

وقال جاويد شاميم المسؤول البارز في الشرطة لرويترز "مثلا امام محكمة بالمدينة وبعدها افرج عنهما بكفالة."

وصحيفة ستيتسمان احدى أقدم الصحف التي تصدر باللغة الانجليزية في الهند وتأسست في كولكاتا عام 1875 .

وكانت الصحيفة أعادت في الخامس من فبراير شباط نشر مقال بعنوان "لماذا يجب علي أن احترم ديانات مستبدة؟" كان قد نشر أصلا في صحيفة الاندبندنت البريطانية.

واثار المقال احتجاجات من جانب جماعات اسلامية امام مقر صحيفة ستيتسمان وهو مبنى تاريخي يقع شرقي كولكاتا.

وألقي القبض على رئيس التحرير بعد تقديم شكوى رسمية من أحد السكان المسلمين في المدينة. ويمثل المسلمون نحو 13 بالمئة من سكان الهند التي يغلب عليها الهندوس.

وصرح رافيندرا كومار لرويترز عبر الهاتف بان "التوصيف القانوني للاتهام الذي وجه الينا هو النية الخبيثة.

"لكن كيف لنا ان نتوقع الاحتجاج بينما لم يثر المقال أي جدل في بريطانيا التي بها عدد كبير من السكان المسلمين بعد نشره في البداية في الاندبندنت؟"


 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: