رمز الخبر: ۱۰۴۶۰
وقال مسؤول في المنطقة ان طائرة تابعة لشركة "كونتينانتال ايرلاينز" تحطمت عند الساعة 03:20 بتوقيت غرينتش على بلدة كلارنس في ولاية نيويورك قبل خمس دقائق على موعد هبوطها في مطار بافالو.

عصر ايران - وكالات - واشنطن: تحطمت طائرة ركاب أميركية كانت في رحلة داخلية الجمعة فوق منزل بضاحية بافلو بولاية نيويورك، الأمر الذي حول الموقع إلى كرة من اللهب، ما يزال رجال الإطفاء يحاولون إخمادها. وذكرت مصادر من دائرة الملاحة الأميركية أن الطائرة تتسع لـ50 مقعداً، وكان على متنها 48 راكباً، بينهم أربعة من أفراد الطاقم وذلك دون التطرق إلى مصيرهم، في حين ذكر شهود عيان أن المنزل الذي سقطت عليه الطائرة تقطنه سيدة وابنتها، لكنهما كانا خارجه ساعة وقوع الحادث.

واعلنت الشرطة الجمعة ان حادث تحطم الطائرة ادى الى مقتل 49 شخصا هم ركاب الطائرة ال48 وشخص على الارض. وكانت شبكة تلفزيون (ام.اس.ان. بي.سي) قد قالت نقلا عن هيئة الطيران الاتحادية الأميركية ان جميع من كانوا على متن الطائرة قتلوا. وقالت الناطقة باسم الولاية ريبيكا غيبنز "ما من ناجين" في الطائرة.

وقال مسؤول في المنطقة ان طائرة تابعة لشركة "كونتينانتال ايرلاينز" تحطمت عند الساعة 03:20 بتوقيت غرينتش على بلدة كلارنس في ولاية نيويورك قبل خمس دقائق على موعد هبوطها في مطار بافالو.

وقال الناطق باسم وحدة الإطفاء العاملة في الموقع إن الجهود المبذولة حالياً ليست في إطار "الإنقاذ" لأن النيران ما تزال مشتعلة في الموقع، خاصة بسبب كميات الوقود الكبيرة على متن الطائرة، ما قد يؤشر إلى احتمال عدم وجود ناجين بين الركاب. وقد طوقت قوات الأمن الموقع، في محاولة لعزل المكان والحفاظ على الأدلة والصندوق الأسود للطائرة. وقد اخلي 12 مسكنا قريباً من مكان الحادث.
 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: