رمز الخبر: ۱۰۴۸۵

عصر ایران - ارنا ـ اتخذت القوى الأمنية اللبنانية اليوم السبت اجراءات أمنية مشددة داخل العاصمة بيروت في الذکرى السنوية الرابعة لاغتيال رئيس الحکومة الراحل رفيق الحريري.   

وتشارک وحدات کبيرة من الجيش والشرطة اللبنانية في هذه الاجراءات التي امتدت على مختلف مناطق بيروت ومداخلها الجنوبية والشرقية والشمالية, لحماية الأمن والاستقرار وتنتظيم توافد المشارکين في الاحتفال الذي يقيمه "تيار المستقبل" إحياءً لهذه المناسبة في ساحة الشهداء وسط العاصمة.

وأفادت مصادر أمنية لوکالة الجمهورية الإسلامية للانباء أن أکثر من 4 آلاف عنصر أمني يشارکون في هذه الاجراءات التي شملت اقامة الحواجز الثابتة وتسيير دوريات مؤللة واغلاق شوارع رئيسية وتنظيم السير.

وتتوقع الأجهزة الأمنية احتشاد نحو 100 الف مواطن من مختلف المناطق في ساحة الشهداء للمشارکة في احتفال "تيار المستقبل" والذي يبدأ عند العاشرة من قبل ظهر اليوم السبت وتلقى فيه 9 کلمات, منها 6 کلمات لقيادات قوى 14 آذار يلقيها کل من : رئيس "تيار المستقبل" النائب سعد الدين الحريري و رئيس الحزب التقدمي الاشتراکي النائب وليد جنبلاط و رئيس حزب الکتائب أمين الجميل و رئيس "القوات اللبنانية" سمير جعجع و رئيس حزب الوطنين الاحرار" دوري شمعون والنائب باسم السبع, و 3 کلمات خارجية لکل من الامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى والرئيس الفرنسي السابق جاک شيراک ورئيس الوزراء العراقي السابق أياد علاوي.

وستنقل هذه الکلمات عبر شاشة عملاقة وضعت في منطقة الاحتفال فيما تنقل شاشات التلفزة المحلية وقائع الاحتفال إلى المواطنين مباشرة عبر الهواء .

واعلنت الحکومة اللبنانية اليوم السبت عطلة رسمية تعطل فيها کافة الدوائر الرسمية بما فيها القطاع التربوي العام والخاص لتأمين أکبر حشد شعبي في هذا الاحتفال.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: