رمز الخبر: ۱۰۵۲۷

عصر ایران - بي. بي. سي - فرقت شرطة مكافحة الشغب في تركيا تظاهرة نظمت بمناسبة حلول الذكرى السنوية العاشرة لالقاء القبض على زعيم حزب العمال الكردستاني الانفصالي عبدالله اوجلان. وتقول التقارير إن الشرطة استخدمت الغاز المسيل للدموع والهراوات وخراطيم المياه لتفريق المئات من المتظاهرين الذين خرجوا الى شوارع مدينة بطمان جنوب شرقي البلاد.

وكانت الشرطة قد حذرت المتظاهرين بوجوب التفرق لأن تظاهرتهم لم يكن مرخصا بها. وقد قذف المتظاهرون الشرطة بالحجارة ورددوا الهتافات المؤيدة للحزب الكردي الانفصالي الذي يتزعمه اوجلان. وقد القت الشرطة القبض على 15 متظاهرا، كما اصيب اكثر من عشرة متظاهرين بجراح.

يذكر ان حزب العمال - الذي يعتبره الاتحاد الاوروبي والولايات المتحدة والحكومة التركية حزبا ارهابيا - ما برح يخوض حربا ضد السلطات التركية منذ عام 1984 بهدف انفصال المناطق التي يسكنها الاكراد. وكانت محكمة تركية قد اصدرت حكما باعدام اوجلان، الا ان الحكم خفض لاحقا الى السجن مدى الحياة.

ويقضي الزعيم الكردي الانفصالي فترة محكوميته في سجن في احدى جزر بحر مرمره. كما وقعت بعض المناوشات بين المحتجين وقوى الامن في مدينتي اسطنبول ومرسين. ونظم عدد من انصار حزب العمال تظاهرة خارج مقر المجلس الاوروبي في مدينة ستراسبورغ الفرنسية.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: