رمز الخبر: ۱۰۵۲۸
قال السفير الايراني لدى العراق حسن كاظمي قمي ان ايران ترى انه يجب استرداد عدد من قادة "مجاهدي خلق" ممن تولوا قيادة وتوجيه الجرائم التي ارتكبت ضد الشعب الايراني.

عصر ايران – قال السفير الايراني لدى العراق حسن كاظمي قمي ان ايران ترى انه يجب استرداد عدد من قادة "مجاهدي خلق" ممن تولوا قيادة وتوجيه الجرائم التي ارتكبت ضد الشعب الايراني.

ونقلت وسائل الاعلام الايرانية عن كاظمي قمي قوله ان الحكومة العراقية جادة في طرد "مجاهدي خلق" من العراق.

وقال ان بغداد ابلغت رسميا جميع اعضاء "مجاهدي خلق" بانه لا يمكنهم البقاء في العراق لذلك فان قضية طردهم من العراق اصبحت جدية.

واضاف ان الاخبار والتقارير تفيد ان 1031 من اعضاء هذه المجموعة قرروا مغادرة العراق اما من خلال اكتساب جنسية دولة اخرى او الحصول على تاشيرة.

واكد السفير الايراني ان ايران تطالب بمحاكمة قادة "مجاهدي خلق" قائلا ان طهران ترحب بالاجراءات العراقية في هذا المجال وترى ان الكشف عن المنظمات الارهابية عن طريق المراجع القانونية يعد خطوة مؤثرة باتجاه ترسيخ الامن في المنطقة.

واكد انه من وجهة نظر الجمهورية الاسلامية الايرانية فان عددا من قادة هذه الزمرة الارهابية الذين تولوا قيادة وتوجيه الجرائم التي ارتكبت ضد الشعب الايراني يجب ان يسلموا الى الحكومة الايرانية.

واضاف ان قائمة باسماء هؤلاء الاشخاص قد قدمت للسلطات العراقية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: