رمز الخبر: ۱۰۵۵۵
دعا وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي الادارة الأميركية الى ابداء ردا ملائما على المواقف والمبادرات الايرانية حيال انتخابات الرئاسة الاميركية.

عصر ايران - دعا وزير الخارجية الايراني منوجهر متكي الادارة الأميركية الى ابداء ردا ملائما على المواقف والمبادرات الايرانية حيال انتخابات الرئاسة الاميركية.

وافادت وكالة "مهر" للانباء ان متكي الذي كان يتحدث الي وكالة نوفوستي الرسمية الروسية قال ردا على سؤال حول احتمال استئناف العلاقات بين ايران واميركا بعد فوز باراك اوباما بالانتخابات, ان العلاقات الحالية بين ايران واميركا مثقلة بماض تاريخي معقد تعود جذوره الى سلوك غير مناسب من الادارة الاميركية حيال الشعب الايراني منذ انقلاب عام 1953 الذي اطاح بالحكومة الوطنية وحتى يومنا هذا لاسيما في عهد حكومة الرئيس الاميركي السابق جورج بوش.

واضاف متكي انه بناء على هذا فإن طرح أي رؤية لعلاقات مستقبلية بين البلدين, لا يمكنها ان تتجاهل ذلك الماضي وممارسات الادارة الاميركية ضد الشعب الايراني التي أدت الى هذا المناخ ".

وتابع وزير الخارجية الايراني انه , اذا ارادت الادارة الاميركية الجديدة التي جاءت الى السلطة تحت شعار التغيير, ان تحدث تغييرا في علاقاتها, فإننا سنقيم هذا التغيير من منطلق مصالحنا الوطنية وسنرد عليها بما يتناسب مع هذا المعيار.

وتابع "نظرا للمواقف والمبادرات التي اتخذتها الجمهورية الجمهورية الاسلامية الايرانية حتى الآن تجاه انتخابات الرئاسة الاميركية, فنحن نعتقد أن الكرة الآن في الملعب الاميركي, وعليهم ان يعطوا الرد المناسب على مبادراتنا".

وأعرب متكي عن اعتقاده بأن المجموعات الداعمة للصهاينة والمعارضة للجمهورية الإسلامية الإيرانية في داخل اميركا وخارجها ستحاول التأثير على سياسات الادارة الاميركية الجديدة تجاه الجمهورية الاسلامية الايرانية, وعلى هذه الادارة الجديدة ان تقرر كيف يكون سلوكها من اجل اقامة تعامل قائم على الاحترام المتبادل مع ايران.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: