رمز الخبر: ۱۰۵۶۵
عصر ایران - اكد الامين العام لحزب الله لبنان يوم الاثنين ان من حق حزب الله ان يمتلك ويستخدم سلاح دفاع جوي في مواجهة الاختراقات الصهيونية للاجواء اللبنانية، مجددا الوعد والعهد بالرد على عملية اغتيال الشهيد عماد مغنية.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن قناة المنار الفضائية اللبنانية ان السيد حسن نصر الله قال خلال كلمة القاها في مهرجان الوفاء للقادة الشهداء بالذكرى السنوية الاولى لاستشهاد القيادي حزب الله، الشهيد عماد مغنية "اننا نملك كل الحق في ان نملك اي سلاح ومن ضمنه سلاح الدفاع الجوي وايضا لدينا كل الحق ان نستخدم هذا السلاح اذا اردنا، لقد ولى الزمن الذي نتصرف فيه وكأننا ضعافا".

واضاف نصر الله انه "كل فترة، يصدر خبر ان المقاومة حصلت على سلاح دفاع جوي وصواريخ سلاح جو متطورة"، مشيرا الى ان الصهاينة يعتبرون ان "حصول المقاومة على هذا السلاح سيؤدي الى تغيير موازين الحرب".

وتابع ان "اسرائيل تهدد علنا وتبعث برسائل عبر دبلوماسيين لتقول اذا امتلكتم هذا السلاح ستدفعون الثمن واذا اسقطتم طائرة اسرائيلية في سماء لبنان ستدفعون الثمن"، متسائلا "كيف يحق لاسرائيل ان تخيل في سمائنا ولا يحق لحزب الله ان يمتلك سلاحا للدفاع الجوي؟"، مضيفا "لماذا الخشية من وصول سلاح دفاع جوي الى المقاومة؟ لأن المقاومة تملك ارادة وتملك شجاعة ان تستخدم هذا السلاح".

وقال السيد نصرالله "لم يبق لدى الاسرائيليين الا تفوقا في سلاح الجو وهم قلقون على هذا التفوق"، مضيفا "اذا تغيرت معادلة الجو تغيرت معادلة الصراع كله".

وبشأن اغتيال الشهيد عماد مغانية، أكد الامين العام لحزب الله ان "الحاج عماد قتلوه قبل عام ليتخلصوا منه لكنهم كانوا مسكونين رعبا من عماد مغنية هذا العام اكثر من 25 عاما مضت"، مضيفا "سيبقي عماد مغنية يطاردهم في كل مكان في الليل والنهار"، ومشددا "نحن على الوعد والعهد والقسم، هذا الوعد سيتحقق ان شاء الله".

يذكر ان عناصر الموساد قامت باغتيال القيادي في حزب الله، الشهيد عماد مغنية (الحاج رضوان) في 12 شباط / فبراير 2008 في دمشق في تفجير سيارة مفخخة.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: