رمز الخبر: ۱۰۵۸۹
ولفت الى ان دمج سلاح الدفاع الجوي للحرس الثوري والجيش معا وتأسيس قوة مشترکة ومستقلة يؤدي الى مزيد من الاستفادة من الطاقات والقدرات الدفاعية للبلاد .
 
عصر ايران - اعتبر نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الایرانی النائب "محمد اسماعيل کوثري" تأسيس سلاح للدفاع الجوي في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية بأنه يأتي في سياق العقيدة الدفاعية لايران.

ورحب کوثري في تصريحات ادلي بها لوکالة الانباء الایرانیة الرسمیة بتأسيس سلاح مستقل للدفاع الجوي في البلاد وقال ان النطرة الغالبة والمسار والعقيدة الايرانية تتمثل بالدفاع لدلک جعلت منها محورا لنشاطاتها العسکرية .

واضاف ان هذه الخطوة تؤدي الى ظهور مؤسسة مستقلة ومتکاتفة وتعمل بإمرة الجيش لکي تبرز استعدادها من اجل الدفاع عن البلاد في الاوقات الضرورية .

ولفت الى ان دمج سلاح الدفاع الجوي للحرس الثوري والجيش معا وتأسيس قوة مشترکة ومستقلة يؤدي الى مزيد من الاستفادة من الطاقات والقدرات الدفاعية للبلاد .

وأوضح هذا النائب ان قوة الدفاع الجوي تنقسم الى ثلاثة اقسام واطئة ومتوسطة وبعيدة المدى حيث سيتم استهداف الطائرات المعادية خلال تحليقها على کافة المستويات .

واعتبر نائب رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي هذه الخطوة بأنها ستؤدي الى ترکيز النشاطات والقرارات ووضع السياسات في مجال الدفاع الجوي وسترتقي بقوة البلاد في هذا القطاع .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: