رمز الخبر: ۱۰۶۶۴

عصر ایران - القدس العربی -قال مسئول إسرائيلي الجمعة إن سكان مدينة القدس من اليهود سيصبحون أقلية في غضون 25 عاما.

وعزا رئيس بلدية المدينة نير بركات هذا الانخفاض في عدد السكان إلى استمرار الهجرة المعاكسة.

وقال بركات في كلمة ألقاها أمس خلال مؤتمر لصندوق كيرن هيسود نقلتها الإذاعة الإسرائيلية إن استمرار الهجرة المعاكسة سيؤدي إلى انخفاض عدد اليهود في المدينة مقارنة مع السكان العرب الفلسطينيين وسيصبح اليهود أقلية في غضون 25 عاما.

وأكد بركات على ضرورة تطوير السياحة في القدس وزيادة عدد الغرف الفندقية بثلاثة أضعاف مضيفا أن الهدف الذي وضعه نصب عينيه هو أن يزور المدينة 10 ملايين سائح سنويا في غضون 10 أعوام.

وكانت تقارير صحفية ذكرت أن بركات يعتزم ترحيل حوالي1500 فلسطيني من بلدة سلوان في القدس الشرقية من منازلهم بشكل طوعي.

ويدور الحديث عن 88 منزلا في حي البستان في سلوان في المنطقة التي يطلق عليها اسم حديقة الملك ولتي تصفها سلطة الآثار الإسرائيلية بأنها ذات أهمية أثرية كبيرة.

وخططت إسرائيل لهدم المنازل منذ فترة طويلة لكن البلدية امتنعت عن هدمها بسبب الضغوط الدولية.

وكانت لجنة التنظيم والبناء في بلدية مدينة القدس قد رفضت يوم الأربعاء الماضي مخططا هيكليا عرضه سكان سلوان يمكنهم من الحفاظ على منازلهم.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: