رمز الخبر: ۱۰۶۶۹

عصر ایران - نقلت صحيفة هآرتس الاسرائيلية الجمعة عن مصدر أجنبي قوله إن رئيس حكومة قطر وزير الخارجية حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني وعد الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بالضغط على حركة حماس لحلّ قضية الجندي الإسرائيلي الأسير في قطاع غزة غلعاد شاليط الذي يحمل الجنسية الفرنسية.

وذكرت الصحيفة أن حمد بن جاسم التقى ساركوزي في باريس قبل أسبوعين ووعد بالعمل بشكل مكثف من أجل المساعدة في إطلاق سراح شاليط.

وتنتظر إسرائيل في هذه الأثناء رداً من حماس ومصر على اقتراح ببدء مفاوضات سريعة في القاهرة حول قائمة أسرى فلسطينيين جديدة تطلق إسرائيل سراحهم مقابل استعادة شاليط.


وطلب ساركوزي من حمد بن جاسم ممارسة تأثيره على رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل، من أجل أن يوافق الأخير على تقدم المفاوضات حول صفقة تبادل أسرى بين حماس وإسرائيل.

واعتبر ساركوزي أن قضية شاليط هي قضية إنسانية وتتعلق بمواطن فرنسي أسير وأنه يتوقع حلّ القضية.

وردّ رئيس الحكومة القطري بالقول إنه سينقل رسالة ساركوزي إلى مشعل وسيبذل جهدا من أجل إقناع حماس بتليين موقفها.

وكانت قطر ساعدت في الماضي في هذه القضية إذ نقل أمير قطر حمد بن خليفة آل ثاني رسالة الى مشعل من أهل شاليط كان تسلّمها من ساركوزي وحصل على تأكيد في وقت لاحق بأن الرسالة وصلت الى شاليط.


من ناحية أخرى عاد إلى إسرائيل الخميس عوفر ديكل مبعوث رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت لشؤون الجنود الأسرى والمفقودين بعد سلسلة اجتماعات عقدها مع جهات ذات علاقة بقضية شاليط.

وأطلع ديكل أولمرت على تفاصيل المحادثات التي أجراها وسير المفاوضات بخصوص شاليط.

ونقلت هآرتس عن مصدر سياسي إسرائيلي قوله إن النقاش بين إسرائيل وحماس الآن يدور حول هوية الأسرى الذين تطالب حماس بإطلاقهم.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: