رمز الخبر: ۱۰۶۷۵

عصر ایران - ارناـ استشهد شابان فلسطينيان صباح اليوم علي حدود قطاع غزه برصاص جيش الاحتلال الصهيوني .   

وأفادت مصادر طبية فلسطينية أن قوات الاحتلال فتحت النار على الشابين أثناء وجودهما على مقربة من الحدود الشمالية لقطاع غزة مع الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948 جنوب شرق مدينة غزة ما أدى إلى استشهادهما على الفور.

ولم تعرف بعد هوية الشهيدين ولا انتمائهما,وما إذا کانا مدنيين أو مقاومين.

وکان المقاومون الفلسطينيون تصدوا الليلة الماضية لقوة صهيونية مما يسمى ب "الوحدات الخاصة" في جيش الاحتلال مدعومة بعدد من الآليات حاولت التقدم باتجاه منطقة جحر الديک الواقعة شرق مدينة غزة واشتبکت معها موقعة في صفوفها إصابات غير محددة.

واعلنت "سرايا القدس" – الجناح العسکري لحرکة الجهاد الإسلامي في فلسطين أن مقاتليها تمکنوا من إعطاب آلية مدرعة للعدو بعد استهدافها بعبوة ناسفة .

وفي الضفة الغربية المحتلة أعلنت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال الصهيوني أطلقت کلباً بوليسيا على رجل فلسطيني مسن ومقعد يبلغ من العمر 105 أعوام, من بلدة طمون في محافظة طوباس وأکدت المصادر أن الکلب الصهيوني هاجم العجوز ويدعى "سالم فاضل بني عودة" ونهش صدره وقطع إحدى أذنيه، وجره داخل المنزل على مرأى من الجنود الاحتلال ما استدعى نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: