رمز الخبر: ۱۰۷۰۲

عصر ایران - القدس - رويترز - قال الجيش الاسرائيلي ان صاروخا اطلق من لبنان سقط في شمال اسرائيل يوم السبت مما ادى الى اصابة ثلاثة اشخاص بجروح طفيفة ودفع اسرائيل الى الرد باطلاق قذائف مدفعية.

ويذكر هذا الهجوم بنيامين نتنياهو زعيم حزب ليكود اليميني الذي كلف بتشكيل حكومة يوم الجمعة بتحديات حفظ السلام التي يواجهها.

وفي بيروت قال رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة ان الهجوم يمثل تهديدا للاستقرار في المنطقة وندد بقيام اسرائيل باطلاق قذائف مدفعية.

وقال مصدر امني لبناني طلب عدم نشر اسمه ان صاروخين اطلقا من منطقة قريبة من مدينة صور الساحلية وان اسرائيل ردت باطلاق ست قذائف مدفعية على الاقل على جنوب لبنان. ولم يصب أحد بجروح.

وقال الجيش اللبناني انه عثر على منصتي اطلاق صواريخ في منطقة قليلة-المنصوري جنوبي مدينة صور الساحلية.

وقال المصدر ان الصاروخ الثاني سقط على قرية الناقورة التي تقع على شاطيء البحر المتوسط بالقرب من الحدود الاسرائيلية وموقع قيادة قوات حفظ السلام التابعة للامم المتحدة في جنوب لبنان.

ولم يرد على الفور اعلان للمسؤولية من أي جماعة.

وقال ابراهيم الموسوي وهو متحدث باسم جماعة حزب الله المدعومة من ايران ان الجماعة ليست لديها معلومات بشان الهجوم.

وقال الجيش الاسرائيلي انه رد على الهجوم الصاروخي باطلاق قذائف مدفعية.

وأكد رئيس الوزراء اللبناني فؤاد السنيورة "التزام لبنان بتطبيق القرار 1701 بكل مندرجاته واعتبار القذائف الاسرائيلية خرقا مرفوضا وغير مبرر للسيادة اللبنانية."

وقال البيان "كما اكد الرئيس السنيورة ان الصواريخ التي اطلقت من الجنوب تهدد الامن والاستقرار في هذه المنطقة وتخرق تطبيق القرار 1701 وهي امور مرفوضة ومستنكرة ومدانة."

واخر صواريخ اطلقت من لبنان على اسرائيل كانت في الثامن من يناير كانون الثاني عندما قالت منظمة فلسطينية انها هاجمت اسرائيل ردا على الهجوم في غزة.

وقتل نحو 1300 فلسطيني و14 اسرائيليا في عملية غزة التي استمرت 22 يوما وانتهت بوقف لاطلاق النار يوم 18 يناير كانون الثاني.

وقال متحدث باسم خدمة الاسعاف الاسرائيلية ان الجرحى الثلاثة اصاباتهم خفيفة وانهم نقلوا الى المستشفى.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: