رمز الخبر: ۱۰۷۵۱
عصر ایران - اعلن المنسق الاعلى للسياسة الخارجية و الأمنية في الاتحاد الاوروبي خافيير سولانا ، ان الاتحاد مستعد لاقامة علاقات مختلفة تماما مع إيران الاسلامية .
 
و افادت وكالة انباء فارس بأن مكتب سولانا نقل عنه قوله امس السبت في كلمة بشان الاوضاع في الشرق الاوسط امام البرلمان الاوروبي : "نحن مقبلون في الاشهر القادمة على انتخابات في ايران و لبنان ، و سيذهب الشعب الايراني الى صناديق الاقتراع في 12 حزيران لانتخاب رئيس جمهورية جديد ، و لقد اكدنا مرارا اننا نكنّ لإيران احتراما عميقا" .

و اضاف منسق السياسة الخارجية و الامنية الاوروبية : "لقد اعلنا ايضا عن رغبتنا في التحرك باتجاه اقامة علاقة مختلفة تماما مع هذا البلد" .

و اعتبر هذا المسؤول الاوروبي ان اقامة هكذا علاقة تصب في مصلحة الجميع ، مضيفا : "من اجل الوصول الى هذه العلاقة فإننا بحاجة الى الثقة التي يجب ان تكون متبادلة بين الجانبين" .
هذا و عبر سولانا عن اعتقاده بان عام 2009 حساس للغاية لمنطقة الشرق الاوسط ، و قال "لقد قلنا في البداية اننا مستعدون لمواصلة السياسات السابقة الا اننا سوف لن نصل الى نتيجة وهذا ما نراه اليوم" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: