رمز الخبر: ۱۰۷۸۶
عصر ایران - قال قائد الثورة الإسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي, "ان شعبنا وخاصة الشباب مدينون الى الشهداء حيث تضحيات أولئك المخلصين هي التي أهدت الإسلام والاستقلال والحرية الى الشعب الايراني".

 وأفادت وكالة مهر للانباء ان قائد الثورة قال في بيان بمناسبة مراسم تشييع وتدفين خمسة من الشهداء المجهولي الهوية في الحرب العراقية التي فرضت على الجمهورية الإسلامية (1980-1988) إبان عهدالديكتاتور المقبور صدام, في جامعة أمير كبير.

 وجاء في البيان, ان الشهداء كانوا شبابا مؤمنين ومضحين, وضعوا أرواحهم على أكفهم وتقدموا الى ساحة القتال وهم يرددون ويذكرون اسم الله لمواجهة المعتدين وضحوا بأنفسهم دفاعا عن الوطن والشعب.

 وأكد سماحة القائد, ان تضحيات اولئك المخلصين هي التي أهدت الإسلام والإستقلال والحرية الى الشعب الايراني, وان الوفاء لهذا الحق العظيم وتخليد ذكرى واسم اولئك المضحين سلام الله عليهم يعتبر دليلا على الوفاء للقيم السامية.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: