رمز الخبر: ۱۰۸۱۹
اعلن رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية رضا اقازادة ان ايران ستواصل نشاطاتها النووية السلمية من دون الاكتراث بالضغوط الخارجية وقال "ليس لدينا برنامج باجراء تغيير في نشاطات نطنز وسنزيد من عدد تركيب اجهزة الطرد المركزي الى 50 الف جهاز".

 

عصر ايران – اعلن رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية رضا اقازادة ان ايران ستواصل نشاطاتها النووية السلمية من دون الاكتراث بالضغوط الخارجية وقال "ليس لدينا برنامج باجراء تغيير في نشاطات نطنز وسنزيد من عدد تركيب اجهزة الطرد المركزي الى 50 الف جهاز".

 

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك عقده اقازادة مع رئيس الوكالة الفدرالية الروسية للطاقة لذرية سيرغي كريينكو يوم الاربعاء 25 شباط/ فبرايرعقب بدء مرحلة ما قبل التدشين لمحطة بوشهر النووية في مقر المحطة ببوشهر (جنوب ايران).

 

ونقلت وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء (ارنا) عن رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية قوله ان تقرير الوكالة الدولية الاخير "لا يؤثر على نشاطاتنا وسنواصل نشاطاتنا النووية في نطنز ولدينا حاليا 6 الاف جهاز طرد مركزي وسنرفع هذا الرقم الى 50 الف جهاز".

 

وردا على سؤال حول برنامج ايران النووي بعد تشغيل محطة بوشهر النووية وارتباطها بمجموعة 1+5 قال اقازادة "ان محادثاتنا مع دول مجموعة 1+5 لا علاقة لها بنشاطاتنا الداخلية".

 

واضاف ان هذه المحادثات سياسية والتقدم والتطور الذي تحقق في ايران لا يمكن الرجوع عنه.

 

واكد رئيس مؤسسة الطاقة الذرية الايرانية ان الوقت قد حان لكي يواجه الغرب الحقائق وان يقبل بايران النووية.

 

واضاف ان ايران النووية ستبقى حتى اذا لم يوافق الغرب عليها موضحا انه لو قبل الغرب بهذا الوضع فسيكون افضل بالنسبة له.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: