رمز الخبر: ۱۰۸۴۰

عصر ایران - راديو سوا - القدس: أفادت معلومات واردة من مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن ايهود أولمرت بصدد البحث مع وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون خلال زيارتها المرتقبة إلى إسرائيل في موضوع الملف النووي الإيراني الذي يشكل تهديدا لإسرائيل.

من ناحية أخرى، حذر وزير الدفاع الإسرائيلي في الحكومة المنتهية ولايتها ايهود باراك من أن الوقت ينفد لصد التهديد النووي الإيراني بعد إعلان طهران عن الانتهاء من بناء مفاعل بوشهر. وأضاف باراك في كلمة له الخميس أن الإدارة الأميركية الجديدة تستعد للتحاور مع إيران ، داعيا إلى أن يكون الحوار قصيرا وإلى أن يرافقه تعزيز للعقوبات المفروضة على إيران.

وأكد باراك أن مواصلة البرنامج النووي الإيراني يشكل خطرا محتملا على وجود دولة إسرائيل ، ولكنه قال إن إسرائيل لا تستبعد أي خيار وتقترح على الدول الأخرى أن تفعل الشيء ذاته. هذا وكان بنيامين نتانياهو المكلف بتشكيل الحكومة الإسرائيلية المقبلة قد أعلن أن إيران تشكل أكبر خطر على إسرائيل منذ إنشائها عام 1948. على صعيد آخر، أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية أن الوزيرة هيلاري كلينتون ستقوم بجولة في الشرق الأوسط وأوروبا خلال الأسبوع الأول من الشهر المقبل. وستكون هذه الجولة،الثانية لكلينتون كوزيرة للخارجية.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: