رمز الخبر: ۱۰۸۵۸
عصر ایران -  اعلن نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم ان الحزب "مستعد" لاحتمال حصول أي مواجهة مع كيان الارهاب الصهيوني مشيرا مع ذلك الى ان الصهاينة ليس "لهم مصلحة في حرب جديدة مع لبنان" .
 
وافادت وكالة انباء فارس بأن الشيخ قاسم اعلن ذلك في مقابلة نشرها الموقع الالكتروني لصحيفة «فيغارو» الفرنسية ، نفى فيها مجددا علاقة حزب الله في اطلاق الصواريخ الاخيرة باتجاه اسرائيل ، مؤكدا ان "الظروف الحالية لا تبرر ذلك" .

و اضاف الشيخ قاسم : "لقد وعدنا برد" على اغتيال الشهيد عماد مغنية ، احد قادة حزب الله في دمشق عام 2008 و قال : "هذا حقنا . و هذا الامر لا يبرر اعلان اسرائيل حربا جديدة على لبنان" ، مكررا القول ان حزب الله يعتبر الموساد الصهيوني المسؤول عن اغتيال مغنية.

و اضاف ايضا "ان اسرائيل ليست بحاجة لتبرير كي تشن عمليات عدائية . فأما أنها ستعتبر ان شن الحرب سيكون من مصلحتها السياسية ، و نحن مستعدون لمثل هذا الاحتمال ، أو ان تتلقى الضربة (ردا على اغتيال مغنية) دون ان ترد" .

و اردف قائلا : "لا اعتقد انه في الظروف الراهنة لاسرائيل مصلحة في حرب جديدة مع لبنان . و قد اظهر الهجوم على غزة ان جيشها لم يستخلص العبر من حرب 2006 . و هو لا يزال عاجزا على تحويل قدرته العسكرية الى نجاح سياسي" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: