رمز الخبر: ۱۰۸۷۹

عصر ایران - بی بی سی - ألقت الشرطة الاسبانية القبض على 11 شخصا بينهم لاعبو كرة قدم محترفون ووكلاء لاعبين بالاتحاد الدولي لكرة القدم بتهمة التورط في تجارة المخدرات.

جاء ذلك بعد اكتشاف كمية كبيرة من مخدر الكوكايين تقدر بنحو 600 كيلوجرام مخبأة وسط قطع غيار للسيارات في حاوية بالعاصمة مدريد.

ويقول مراسل بي بي سي في مدريد داني وود إن الشرطة تعتقد أن اللاعبين والوكلاء الفيفا استغلوا علاقاتهم في مجال كرة القدم كغطاء لأنشطة التهريب.

وأفادت تسريبات للصحف الإسبانية أن بين المعتقلين لاعيبن حاليين وسابقين وأحدهم كان لاعبا في نادي أتليتكو مدريد الإسباني، اما زعيم شبكة التهريب فيعتقد انه مدرب سابق لإحدى فرق الدرجة الأولى بالدوري الفرنسي.

وجرت حملة الاعتقالات في عدة مدن إسبانية بعد ضبط الشحنة التي نقلت إلى إسبانيا في سفينة قادمة من الأرجنتين.

وتقول أجهزة التحقيق إن وكلاء اللاعبين رتبوا عملية التهريب خلال مهمة في امريكا الجنوبية للتعاقد مع لاعبين محترفين.

يشار إلى ان السلطات الإسبانية اعتقلت العام الماضي أكثر من 8 آلاف شخص في قضايا تتعلق بمخدر الكوكايين، ووفقا لدراسات الاتحاد الأوروبي تعد معدلات تعاطي المخدرات في إسبانيا الأعلى بين دول الاتحاد الأوروبي.
 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: