رمز الخبر: ۱۰۸۸۰

عصر ایران - (رويترز) - اعلن قائد القوات الجوية الامريكية يوم الجمعة ان الولايات المتحدة بدأت في تشغيل نوعين من الطائرات التي لا تكتشفها اجهزة الرادار احداهما قاذفة والاخرى مقاتلة لاول مرة معا في المحيط الهادي.

ويأتي اطلاق الطائرات القاذفة بي-2 والطائرات المقاتلة اف-22 المتطورة في المنطقة بعد ما تشتبه الولايات المتحدة وحلفاؤها بانها استعدادات من جانب كوريا الشمالية لاختبار اطلاق صاروخ بعيد المدى من طراز تايبودونج-2 قادر على ضرب الاراضي الامريكية.

وقالت كوريا الشمالية يوم الثلاثاء انها تعتزم اطلاق قمر صناعي على صاروخ في اطار برنامج فضائي سلمي.

وقال الجنرال هاوي تشاندلر قائد القوات الجوية الامريكية في المحيط الهادي ان نشر هذه الطائرات لا يهدف الى توجيه رسالة سياسية. ولكن هذه الخطوة تعرض عنصرا من القوة العسكرية الامريكية المتطورة في المحيط الهادي في وقت يشهد توترا بشأن كوريا الشمالية.

واضاف ان الطائرات بي-2 ترسل كجزء من وجود روتيني للطائرات القاذفة من قاعدة اندرسون الجوية في جوام منذ عام 2004.

واردف قائلا ان الطائرت اف-22 نقلت من قاعدة ايلمندروف الجوية في الاسكا للاستفادة من جو الطيران الشتوي الافضل.

وجوام اراض امريكية تقع على بعد 5485 كيلومترا شمالي غربي هاواي. وقاعدة اندرسون الجوية مركز تشغيل رئيسي للقوات الامريكية في المحيط الهادي.

 

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: