رمز الخبر: ۱۰۸۹۰

عصر ایران - بی بی سی -(رويترز) - قالت مصادر أمنية ان رجلا ألقى قنبلة حارقة في محطة مترو في القاهرة يوم السبت كانت مزدحمة بالأُسر المصرية والركاب ولكن لم يُصب أحد.

وأضافت المصادر الأمنية ان المُهاجم فر من الموقع. ولم يُذكر شيء عن دوافعه.

وجاء الهجوم على محطة المترو الواقعة في شمال القاهرة بعد أقل من أسبوع من انفجار قنبلة في منطقة سياحية شعبية من العاصمة المصرية مما أسفر عن مقتل مراهقة فرنسية. وكان الانفجار أول هجوم ضد السائحين في مصر يؤدي الى سقوط قتلى في مصر منذ عام 2006.

ويوم الجمعة طعن مصري مُدرسا أمريكيا في منطقة سياحية بالقاهرة وإصابه بجروح طفيفة في الوجه.

وقالت وسائل إعلام مملوكة للدولة ان المهاجم أبلغ الشرطة انه يكره الأجانب وانه غاضب بسبب الهجوم الاسرائيلي الذي وقع على غزة في الآونة الأخيرة.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: