رمز الخبر: ۱۰۹۰۲

عصر ایران -ارنا- اعتبر وزير الداخليه الايراني صادق محصولي اليوم خلال استقباله نظيره الباکستاني الزائر اعتبر الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه اکثر دول المنطقه اهتماما بالحفاظ علي امن حدودها .   

و اکد محصولي بان نتائج محادثاته مع المشرف علي وزاره الداخليه الباکستانيه رحمان ملک بانها کانت ايجابيه و قال ان البلدين تربطهما علاقات وديه ونسعي لتعزيز هذه العلاقات بما يخدم مصالح الشعبين و تعزيز الامن و الاستقرار في المنطقه .

واشار وزير الداخليه الي تشکيل لجان خاصه للتعاون المشترک وقال لقد اجرينا مباحثات بناءه و هامه بشان مختلف القضايا و خاصه مکافحه الارهاب و تهريب المخدرات .

من جهته اکد المسوول الباکستاني رغبه البلدين في تبادل المعلومات بشان النشاطات الارهابيه و تهريب المخدرات و الانسان و قال ان تبادل المعلومات بين طهران و اسلام اباد من شانه ان يحد من النشاطات الارهابيه و تهريب المخدرات عبر البلدين .

و اعرب عن عدم رضي بلاده بشان حجم التبادل التجاري بين ايران و باکستان و قال ان التبادل التجاري بين البلدين ليس بمستوي طموح القياده في البلدين و لا يتجاوز ال 400 مليون دولار في وقت يصل فيه حجم التبادل التجاري بين ايران وبعض جيرانها الي اکثر من عشره مليارات دولار .

کما اعرب عن اسفه لاختطاف احد الدبلوماسيين الايرانيين في باکستان و قال رحمان ملک من الموسف ان الارهابيين يستخدمون هذا الاسلوب لتحقيق مصالحهم و ان الحکومه الباکستانيه ستبذل قصاري جهدها للافراج عن حشمت الله عطار زاده .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: