رمز الخبر: ۱۰۹۹۳
عصر ایران - -نفى وزير الخارجية العراقي أن تكون اجتماعات آلية (6+3+1) التي تضم دول مجلس تعاون الخليج الفارسي ومصر والأردن والعراق والولايات المتحدة التي عقدت امس الاثنين بشرم الشيخ، موجهة ضد ايران أو تتم للتنسيق ضدها.

وأفادت وكالة مهر للانباء نقلا عن وكالة الانباء الكويتية ان هوشيار زيباري أوضح أن الطرح الذى تم تقديمه امس هو أن هذه الآلية (6+3+1) قد وجدت لبحث كافة القضايا المشتركة أو التى تهم هذه الدول، مشيرا الى أن موضوع ايران والعراق والصراع العربي الصهيوني وعملية السلام والارهاب هي من القضايا المشتركة التي تناولها الاجتماع.

وأضاف زيباري "اننا اوضحنا موقفنا اليوم بشكل واضح وصريح" مشيرا الى أن الهدف من هذا الاجتماع هو ابقاء هذه الآلية حية بعد تغيير الادارة الامريكية.

وردا على سؤال حول بدء حوار ايراني - أمريكي وإمكانية حدوث وساطة عراقية لبدء فعلي لهذا الحوار، قال وزير الخارجية العراقي ان العراق لم يقم بأي وساطة فى هذا الموضوع، مضيفا أنه قد تم طرح موضوع الحوار الايراني - الأمريكي والحوار السوري الامريكي في اجتماع (6+3+1) امس الاثنين، مؤكدا على أهمية بدء هذه الحوارات وان "هناك نية أمريكية لبدء حوار بالفعل مع سوريا وايران".

وتابع "كان التوجه في الاجتماع أنه سيكون هناك سير في مسألة الحوار من الجانب الامريكي مع ايران".

هذا وقد بدأ وزراء خارجية مجموعة (6+3+1) اجتماعا بشرم الشيخ يوم الاثنين بمشاركة وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون على هامش المؤتمر الدولي لإعادة إعمار قطاع غزة، ويشارك فيه وزراء خارجية دول مجلس تعاون الخليج الفارسي ومصر والأردن والعراق والولايات المتحدة.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: