رمز الخبر: ۱۱۰۰۵

عصر ایران -  (رويترز) - قالت قناة الجزيرة التلفزيونية يوم الثلاثاء أن أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح قرر حل البرلمان وذلك بعد أن طلب نواب اسلاميون استجواب رئيس الوزراء بشأن أسلوب الحكومة في معالجة الازمة الاقتصادية.

ونقل مراسل القناة التلفزيونية في الكويت عن مصادر برلمانية قولها ان الشيخ صباح الذي له القول الفصل في الامور السياسية سيصدر مرسوما بحل البرلمان.

وقال سعد العنزي رئيس مكتب الجزيرة في الكويت "تقول مصادر برلمانية ان مرسوما سيصدر لحل البرلمان والدعوة الى الانتخابات خلال شهرين وان المرسوم سيصدر في غضون 48 ساعة."

ولم تنشر وسائل الإعلام الرسمية تأكيدا للتقرير ولم يتسن الاتصال بمسؤولين للحصول على تعليقهم.

وكانت اخر مرة حل فيها الامير البرلمان قبل نحو عام لينهي خلافا بين النواب والحكومة.

وأدت محاولة لاستجواب رئيس الوزراء الى استقالة الحكومة السابقة في نوفمبر تشرين الثاني. واعيد تعيين الشيخ ناصر المحمد الجابر الصباح لاحقا لتشكيل حكومة جديدة.

وقدم ثلاثة نواب يؤلفون الكتلة البرلمانية للحركة الدستورية الاسلامية طلبا يوم الاثنين لاستجواب الشيخ ناصر بسبب ما يرونه فشلا في تبني خطة انقاذ اقتصادية. وأحيا ذلك الطلب نزاعا قديما بين البرلمان والحكومة.

وجاء ذلك التحدي بعد يوم من طلب النائب الاسلامي فيصل المسلم استجواب رئيس الوزراء بسبب ما قال انها مخالفات مالية في مكتب رئيس الوزراء.

 

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: