رمز الخبر: ۱۱۰۲۶

عصر ایران -قال قائد سلاح البحر التابع لقوات حرس الثوره الاسلاميه العميد بحري مرتضي صفاري ،ان قواته تتولي حمايه الخليج الفارسي وحقل بارس الجنوبي .   

واضاف صفاري اليوم الثلاثاء للصحفيين ان قوات حرس الثوره الاسلاميه ستتولي مسووليه المحافظه علي ثروات الدوله بمافيها المحافظه علي امن منطقه بارس الجنوبيه التي تحتوي علي احتياطات کبيره من الغاز.

واشار العميد صفاري الي تدريب قوات التعبئه (البسيج) في مراکز تابعه لسلاح البحر لحرس الثوره للاستفاده من هذه القوات في فترات الازمه.

وقال قائد سلاح البحر التابع لحرس الثوره الاسلاميه انه يتعين وضع عشرات الخطط لمواجهه اي نوع من التهديد موضحا ان التجارب کشفت عن استعدادات امريکا ووجود قواعد عسکريه لها بالقرب من الحدود الايرانيه لذا علينا ان نتوقع امکانيه استخدام العدو لعدد من امکانياته في آن معا وفي ظروف مختلفه لذا يتعين ان نضع عده سيناريوهات لمواجهه العدو.

واکد صفاري علي ان العلماء الشبان الايرانيين يعملون حاليا في حقل الابحاث وقال ان العديد من النجاحات الايرانيه تحققت بسبب الحظر المفروض من قبل الاعداء وقال ان الاستکبار العالمي لم يفهم هذا الموضوع وان فرض العقوبات واصدار قرارات الحظر لم تؤثر علي التقدم العلمي والتقني في ايران.

واضاف ان العدو يستعرض معداته وادواته العسکريه والمثال علي ذلک السترات الواقيه من الرصاص الا ان العلماء الايرانيين تمکنوا في مراکز الابحاث التابعه للقوات المسلحه بوزاره الدفاع من انتاج رصاصه تخترق السترات الواقيه للرصاص.

واکد قائد سلاح البحر التابع لقوات حرس الثوره الاسلاميه علي زياده قدره القوات المسلحه الايرانيه الي ثلاثه اضعاف ولو اراد العدو ان يتصرف بحماقه فانه سيتلقي ضربه ماحقه .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: