رمز الخبر: ۱۱۰۵۲
عصرایران -  حث رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد اولئك الذين يتشدقون بإلتغيير لسياساتهم ، علي التخلي عن نهج العدوان و الغطرسة والتحلي بأخلاق الانبياء .و ذكر موفد وكالة أنباء فارس الي مدينة ارومية أن رئيس الجمهورية حذر المتغطرسين من مغبة الوقوف بوجه الشعوب محذرا اياهم بأن الشعوب ستطيح بالقوي الفاسدة في حالة وقوفهم بوجهها .

و اعتبر الرئيس احمدي نجاد في كلمة القاها امام اهالي مدينة ارومية المشاكل التي يواجهها العالم في الوقت الحاضر بأنها تعود الي الابتعاد عن الاخلاق النبوية والظلم وعدم احترام الشعوب ورأي أن الالتزام بهذه الاخلاق يؤدي الي الاخوة والمحبة وحل مشاكلها.

و قال رئيس المجلس الاعلي للامن القومي مخاطبا الجماهير التي احتشدت لسماع كلمته " انني أنصح القوي الكبري بالنيابة عنكم و أقول لها : حسبكم ما اقترفتم من ظلم و اجرام في العراق و افغانستان ولبنان وفلسطين و عليكم التحلي بالأخلاق النبوية والالتزام بالعدل" .

و أضاف قائلا "ان هؤلاء يزعمون بأنهم يريدون اجراء تغيير في سياستهم واني اقول لهم ان التغيير يكون في الابتعاد عن نهج العدوان والغطرسة" ، و هنا هتفت حشود الجماهير : "الموت لأمريكا"‌.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: