رمز الخبر: ۱۱۱۰۱
عصر ایران - قال رئيس لجنة الأمن القومي في مجلس الشورى الإسلامي خلال لقائه في برلين مع رئيس مؤسسة العلم والسياسة الألمانية, ان بإمكان الإتحاد الأوروبي وخاصة ألمانيا أداء دور أكثر أهمية في تطورات المنطقة.

 وافادت وكالة مهر للأنباء ان بروجردي التقى في برلين الجمعة مع رئيس مؤسسة العلم والسياسة الألمانية "فولكر بيرتز" وعدد من الباحثين في هذه المؤسسة, حيث تناولوا في هذا اللقاء المواضيع ذات الاهتمام المشترك.

 وتطرق الجانبان الى دور ومكانة الاتحاد الأوروبي في العالم المعاصر, والأوضاع في أفغانستان والعراق والادارة الأميركية الجديدة والسياسات الجديدة لهذه الادارة حيال ايران, والعلاقات بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والاتحاد الأوروبي في اطار المصالح المتبادلة إضافة الى البرنامج النووي المدني الإيراني.

 الجانب الألماني أوضح أن الإتحاد الأوروبي حاول منذ البداية أن يحل القضايا بين ايران والغرب عن طريق الحوار وفي اطار المصالح المتبادلة, معتقدا ان ايران لها دور أساسي في تطورات المنطقة ومشاركتها الفاعلة في حل أزمات المنطقة أمر ضروري.

 من جانبه أشار بروجردي الى توقعات طهران من الاتحاد الأوروبي, موضحا ان بإمكان الإتحاد الأوروبي وخاصة ألمانيا أن تؤديا دورا أكثر أهمية في تطورات المنطقة.

 وأعرب عن استعداد ايران كما في السابق للتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في اطار القوانين والمقررات, مشددا على ان الجمهورية الإسلامية سوف لن تسمح مطلقا بالمساس بحقوقها النووية.

 وحول الإدارة الأميركية الجديدة وسياساتها حيال ايران, أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي أن ايران تراقب بدقة الخطوات الاميركية وهي بانتظار خطوات عملية لهذا البلد.

 واضاف, ان على الغرب ان يتخلى عن سياساته المعادية لايران, ويعترف رسميا بالواقع الموجود في المنطقة لأنه عندئذ ستحل الكثير من المشاكل الموجود بين الطرفين.
 وقد شارك الى جانب النائب بروجردي في هذا اللقاء نائبين اثنين من مجلس الشورى الاسلامي إضافة الى سفير الجمهورية الإسلامية لدى ألمانيا علي رضا شيخ عطار.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: