رمز الخبر: ۱۱۱۳۷
عصر ایران - قال رئيس مجلس الشوري الاسلامي (البرلمان) علي لاريجاني اليوم لدي عودته من الخرطوم بعد زياره قام بها للسودان للتاکيد علي دعم ايران و القوي الفاعله في المنطقه للرئيس السوداني عمر البشير , قال بانه حمل للخرطوم رساله مفادها لقد ولت ايام تحقير و اذلال المسلمين في العالم .   

و نقلت وکالة الانباء الایرانیة ان رئيس مجلس الشوري الاسلامي تطرق الي اهداف زيارته و الوفد المرافق له للسودان و اکد بان الوفد المنبثق عن موتمر طهران لدعم القضيه الفلسطينيه اکد في الخرطوم دعم طهران و القوي الفاعله في المنطقه للرئيس البشير ضد القرار الغير قانوني الصادر بحقه من قبل المحکمه الدوليه.

وقال ان الزياره کانت تتضمن رساله وهي ان ايام فرض المغامرات علي المسلمين في العالم و تحقيرهم و اذلالهم قد ولت.

و اکد رئيس مجلس الشوري الاسلامي بان الوفد الذي کان يتراسه قدم دعمه للرئيس السوداني عمر البشير و شدد بان مواقف الخرطوم بشان العدوان الصهيوني الاخير ضد الشعب الفلسطيني في غزه کانت مشرفه.
 
و راي لاريجاني بان زياره الوفد المنبثق عن موتمر طهران لدعم القضيه الفلسطينيه الي الخرطوم هو اول رد فعل دولي عال المستوي ضد القرار الغير قانوني الصادر من قبل محکمه الجزاء الدوليه ضد الرئيس السوداني عمر البشير .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: