رمز الخبر: ۱۱۱۸۰
في اعقاب قطع المغرب علاقاته الدبلوماسية مع ايران اصدرت وزارة الخارجية الايرانيه بيانا اعتبرت فيه ان هذا الاجراء المغربي سيضر بوحده العالم الاسلامي في الظروف الحساسه الحاليه التي تتطلب وحده وتضامن الدول الاسلاميه کمبدا اساسي لدعم الشعب الفلسطيني.

عصر ايران – في اعقاب قطع المغرب علاقاته الدبلوماسية مع ايران اصدرت وزارة الخارجية الايرانيه بيانا اعتبرت فيه ان هذا الاجراء المغربي سيضر بوحده العالم الاسلامي في الظروف الحساسه الحاليه التي تتطلب وحده وتضامن الدول الاسلاميه کمبدا اساسي لدعم الشعب الفلسطيني.

وعبرت الخارجيه الايرانيه في البيان عن اسفها لاعلان المغرب قطع علاقاته الدبلوماسيه مع الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه بالتزامن مع مؤتمر دعم الشعب الفلسطيني واهالي غزه الذي عقد بمشارکه واسعه من الوفود البرلمانيه والرسميه للدول الاسلاميه والعربيه في طهران.

واعلنت وزاره الخارجيه الايرانيه استغرابها لاجراء المملکه المغربيه واکدت ان اتهام المغرب لايران بالتدخل في شوونها الداخليه واهيه ولا اساس لها من الصحه وان ايران ترفضها جمله وتفصيلا.

واکد البيان ان الجمهوريه الاسلاميه الايرانيه کانت دوما وعلي مدي ثلاثين عاما تدعو الي وحده الامه الاسلاميه ومنع اي فتنه وفرقه بين المسلمين وتعتقد ان العلاقات السياسيه بين الدول طريق ذو اتجاهين وينبغي مراقبه الخبث الذي يمارسه اعداء العالم الاسلامي خاصه الصهاينه المصدومين من الانتصارات الاخيره التي حققها اهالي غزه.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: