رمز الخبر: ۱۱۱۸۸
عصر ایران - صرح وزير التجارة مسعود مير كاظمي على هامش اجتماع اللجنة المشتركة بين ايران وتونس, أن الجمهورية الإسلامية تسعى بجد لتنمية علاقاتها الإقتصادية مع الدول الإسلامية.

 وافاد مراسل وكالة مهر للانباء ان مير كاظمي اشار في تصريح للصحفيين على هامش اجتماع اللجنة المشتركة بين ايران وتونس برئاسة وزيري التجارة في البلدين اليوم الأحد, النمو الذي شهدته العلاقات الايرانية - التونسية خلال الأعوام الأخيرة, وقال "ان موقع تونس في شمال أفريقيا وقربها من أوروبا تعتبر سوقا جيدا للغاية للبضائع الايرانية والتصدير الى أوروبا, ومن هذا المنطلق ونظرا للإمكانيات المتوفرة لدى البلدين في مجال تجارة البضائع عليهما أن يستثمرا هذه الإمكانيات على احسن وجه ".

 وأعرب عن اعتقاده بضرورة رفع حجم التبادل التجاري بين البلدين من خلال توظيف المزيد من الاستثمارات وتبادل الوفود التجارية والتخطيط لإعادة تصدير بضائع كل من البلدين عبر الآخر الى بلد ثالث.

 واوضح بأن جميع التوافقات الحاصلة بين ايران وتونس خلال الاجتماعات التسعة الماضية لهذه اللجنة قد تم توقيعها, مؤكدا ان البلدين عازمان حاليا على بحث التعاون في مجالات الصناعة والسياحة والمصارف والمواصلات.

 واكد مير كاظمي ان المراحل القادمة من التعاون بين ايران وتونس تتضمن تبادل الوفود التجارية ما سيؤدي حتما الى رفع حجم التبادل التجاري بين البلدين الى مستوى 500 مليون دولار.

 وقال ان حجم التبادل التجاري بين ايران وتونس ليس بالمستوى الجيد قياسا بحجم التبادل التجاري بين ايران وسائر الدول الأخرى, مشددا على أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية لديها رغبة جادة لتنمية علاقاتها الاقتصادية مع الدول الإسلامية.

 يذكر ان حجم التبادل التجاري بين ايران وتونس للفترة من 21 مارس/ آذار 2008 وحتى 21 يناير/ كانون الثاني 2009, بلغ  218 مليون دولار.

 من جانبه أشار وزير التجارة التونسي رضا التويتي الى التقدم المدهش الذي حققته الجمهورية الإسلامية الإيرانية في مختلف المجالات الاقتصادية, قائلا "ان هدفنا من عقد الاجتماع العاشر للجنة المشتركة بين ايران وتونس هو تطوير مستوى العلاقات التجارية, وان هناك جهود كبيرة تبذل في هذا المجال ".

 وأضاف, "لقد وقعت ايران وتونس على اتفاقية للتجارة التفضيلية بينهما, ونأمل أن نتمكن من الاستفادة منها على النحو المطلوب, مع اننا قد حققنا في العام 2008 نموا مدهشا في مجال التبادل التجاري قياسا بالعام الذي سبقه ".

 واشار التويتي الى ان التوقيع على اتفاقية التجارة التفضيلية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وتونس ادى الى رفع حجم التبادل التجاري بين البلدين الى الضعف.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: