رمز الخبر: ۱۱۲۶۹

عصر ایران -  أكد الدكتور محمد سيد طنطاوي شيخ الازهر رئيس مجمع البحوث الاسلامية ، عدم جواز بيع أي عضو من جسم الانسان.


وجاءت تصريحات شيخ الازهر أمس الثلاثاء أثناء كلمته في افتتاح المؤتمر الثالث عشر لمجمع البحوث الاسلامية بالازهر حول نقل وبيع الاعضاء البشرية بمشاركة أعضاء المجمع وعلماء من مصر و10 دول إسلامية وعربية.

ونقلت وكالة أنباء 'الشرق الاوسط' المصرية عن شيخ الازهر قوله إن جسم الانسان 'كرمه الله وحرم جعله محلا للبيع أو الشراء أو التبادل التجاري وعلى الانسان أن يكون أمينا على جسده'.

وحذر شيخ الازهر من استخدام القاعدة الشرعية التي تقول 'إن الضرورات تبيح المحظورات فيما يتعلق ببيع الاعضاء البشرية' ، مشيرا إلى أن الجوع لا يبيح السرقة.

وأكد اتفاق الفقهاء على جواز نقل الاعضاء من الميت إلى الحي لانقاذ حياة شخص وذلك وفق ضوابط وشروط وتحت اشراف طبي وعدم الاضرار بحياة المتبرع وترك أمر ذلك إلى الاطباء ذوي الكفاءة والدين الصحيح.

وأشار إلى أن المؤتمر سيبحث 13 بحثا حول شرعية نقل الاعضاء وتناولها طبيا واجتماعيا، فيما تقرر إرجاء مناقشة التقريب بين المذاهب إلى المؤتمر القادم لمجمع البحوث. 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: