رمز الخبر: ۱۱۲۷۴

عصر ایران - بی بی سی - يصل الرئيس السوري بشار الأسد ونظيره المصري حسني مبارك في وقت لاحق الأربعاء إلى السعودية لإجراء محادثات مع الملك عبد الله بن عبد العزيز حسب ما ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

لكن الوكالة لم تؤكد عقد قمة ثلاثية بين المسؤولين الثلاثة كما ذكرت صحف في المنطقة، مكتفية بالقول أن عبد الله سيلتقي بكل من مبارك والأسد.

وأضافت الوكالة أن من بين الأجندة المطروحة للنقاش "القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك".

في هذه الأثناء قالت وكالة الأنباء الكويتية إن من المقرر أن يحضر أمير البلاد القمة المصغرة في الرياض.

وكانت مصادر قطرية أشارت إلى أن قمة عربية مصغرة ستعقد لتهيئة الأوضاع للقاء القادة العرب في قمة الدوحة في 30 من مارس/ آذار الجاري والتي تأمل الرياض أن تظهر وحدة عربية.

وتأتي زيارة مبارك إلى الرياض في الوقت الذي ترعى فيه مصر حواراً للفصائل الفلسطينية في القاهرة في محاولة لتشكيل حكومة وحدة وطنية فلسطينية.

كما تأتي زيارة الأسد في وقت بدت فيه مؤشرات على تقارب أمريكي سوري محتمل كان آخرها إرسال موفدين أمريكيين إلى دمشق.

يذكر أن العلاقة بين سورية من جهة وكل من السعودية ومصر من جهة أخرى شهدت العديد من التوترات خلال السنوات الماضية على خلفية عدد من الملفات أبرزها العلاقات السورية الإيرانية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: