رمز الخبر: ۱۱۲۷۵

عصر ایران - بی بی سی  - اعتبر خمسة من متهمي الحادي عشر من سبتمبر -من بينهم خالد شيخ محمد- تلك الأحداث وسام شرف بالنسبة لهم وليست تهماً.

وقال معتقلو جوانتانامو الخمسة للإدعاء في اول رد تفصيلي على التهم الموجهة إليهم إنهم "إرهابيون للنخاع" حسب مسؤولين أمريكيين.

ووصف المتهمون الخمسة أنفسهم بأنهم "مجلس شورى 11/9" حسب وثيقة من ست صفحات نشرتها السلطات الأمريكية الثلاثاء.

ووقع كل من خالد شيخ محمد ورمزي بن الشيبة ومصطفى أحمد الموسوي وعلي عبد العزيز علي ووليد بن عطاش على الوثيقة التي قالوا فيها "بالنسبة لنا هذه ليست اتهامات، بالنسبة لنا هذا وسام شرف".

وقال المتحدث باسم البنتاجون جيفري جوردون لبي بي سي "يبدو أن هذه مجرد محاولة أخرى من جانب هؤلاء المعتقلين لكسب التأييد الشعبي".

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد علق الإجراءات القانونية ضد المعتقلين الخمسة في يناير/ كانون الثاني الماضي ريثما تقيم الإدارة الأمريكية الجديدة أوضاع حوالي 245 معتقلاً في جوانتانامو.

وفي فبراير/ شباط الماضي اعترفت الولايات المتحدة بأنها حققت مع خالد شيخ محمد باستخدام وسيلة "الإغراق المائي" التي تجعل الشخص الذي يتعرض لها يشعر وكأنه يغرق.

وكان شيخ محمد قال في جلسة استماع أولية في ديسمبر/ كانون الأول الماضي إنه يريد أن يعتبر مذنباً في كل التهم الموجهة إليه.

وتقول وزارة الدفاع الأمريكية إنه قد اعترف بمسؤوليته عن هجمات سبتمبر "من الألف إلى الياء".

وتشير تقارير كذلك إلى أن شيخ محمد قام بنفسه بقطع عنق الصحفي الأمريكي المختطف دانيال بيرل عام 2002، كما لعب دوراً في 30 عملية إرهابية أخرى.

وألقي القبض على شيخ محمد في باكستان في مارس/ آذار 2003 ونقل إلى معتقل جوانتانامو عام 2006.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: