رمز الخبر: ۱۱۳۶۸

عصر ایران - ارنا- ذکرت صحيفة "الحياة" العربية في عددها اليوم السبت أن منظمات يهودية شرعت بشن حملة ضد زيارة يعتزم القيام بها مسؤول وحدة العلاقات الإعلامية في حزب الله إبراهيم الموسوي، إلى لندن قريباً.   

وأشارت الصحيفة إلى أن الحملة اليهودية على زيارة الموسوي للندن جاءت بعد تقارير تفيد بأن الحکومة البريطانية قررت منحه تأشيرة دخول إلى بريطانيا.

وکانت صحيفة "ذي جويش کرونيکل" اليهودية أثارت هذه الضجة في صدر صفحتها الأولى، وقالت إن الحکومة ستوافق على الزيارة على رغم معارضة وزيرة شؤون التماسک الاجتماعي "هيزل بليرز".

وقالت إن الوزيرة بليرز "تخوض معرکة بمفردها" داخل الحکومة للحؤول دون زيارة الموسوي للمشارکة في مؤتمر تنظمه کلية الدراسات الشرقية والأفريقية في لندن في 23 آذار/ مارس الجاري.

وقالت "الحياة" أن وزيرة الداخلية البريطانية "جاک سميث" تميل إلى الموافقة على منح الموسوي تأشيرة لدخول بريطانيا. ولکنها أبلغت المطبوعة (ذي جويش کرونيکل) أن العداء للسامية يعتبر عاملاً مهماً بالنسبة إلى الموافقة أو رفض دخول أي شخص إلى بريطانيا. مؤکدة في الوقت نفسه أن رئيس الوزراء غوردون براون "رفض دعم موقف بليرز سواء علناً أم على نحو خاص".

وقالت "الحياة" : إن منظمات تابعة لجماعات الضغط اليهودية في بريطانيا أعلنت أنها ستطالب باعتقال الموسوي لدى وصوله.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: