رمز الخبر: ۱۱۳۷۹
عصر ایران - (رويترز) - قتل نشطون فلسطينيون شرطيين اسرائيليين بالرصاص في الضفة الغربية يوم الاحد في اول حادث من نوعه في المنطقة منذ عدة اشهر .

وفي غزة اعلن متحدث باسم كتائب شهداء الاقصى التابعة لحركة فتح التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس ان جماعة غير معروفة على نحو يذكر تطلق على نفسها اسم مجموعة الشهيد عماد مغنية اعلنت مسؤوليتها عن الهجوم.

واطلقت هذه الجماعة على نفسها هذا الاسم نسبة الى قائد عسكري لحزب الله اللبناني اغتيل في دمشق في عام 2008.

وقتل الشرطيان قرب مستوطنة مسواح اليهودية الزراعية بشكل اساسي في منطقة بالضفة الغربية قريبة من الحدود مع الاردن تخضع للسيطرة الامنية الاسرائيلية.

وقال مسؤول في خدمة الاسعاف الاسرائيلية ماجين دافيد أدوم ان المسعفين وجدوا سيارة حادت عن الطريق وبداخلها الرجلان مصابان بأعيرة نارية.

وفي وقت سابق من الشهر الحالي قتل سائق جرافة فلسطيني بالرصاص بعد مهاجمته رجلي شرطة اسرائيليين في سيارتهما بجرافته في القدس .

ويوم الاربعاء الماضي قتل جنود اسرائيليون بالرصاص شابا فلسطينيا وأصابوا اخر بجروح بعد أن القيت قنابل حارقة على سيارتهم في الضفة الغربية المحتلة.

وسلمت اسرائيل بعض السيطرة الامنية الى قوات الامن الفلسطينية في الضفة الغربية لكنها تسيطر على كثير من المرور الذي يمر عبر نقاط تفتيش في الاراض التي يريدها لاقامة دولتهم في المستقبل.

ومعظم اعمال العنف التي حدثت في الاونة الاخيرة بين الفلسطينيين والاسرائيليين وقعت على الحدود الاسرائيلية الجنوبية مع قطاع غزة حيث قتل أكثر من 1300 فلسطيني ولقي 14 اسرائيليا حتفهم في هجوم اسرائيلي استمر 22 يوما استهدف حركة المقاومة الاسلامية (حماس).


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: