رمز الخبر: ۱۱۴۲۱
تأريخ النشر: 08:49 - 17 March 2009
عصرایران - بی بی سی - اكد الرئيس العراقي جلال طالباني انه لن يرشح نفسه لرئاسة العراق لدورة اخرى عند انتهاء ولايته الحالية اواخر العام الجاري.

كما اكد قيادي رفيع في حزب الاتحاد الوطني الكردستاني الذي يتزعمه طالباني ان الاخير لا يرغب بالاستمرار في منصب الرئاسة لكنه سيظل يمارس العمل السياسي وسيستمر زعيما للحزب.

واضاف القيادي سعدي بيرة ان طالباني يرغب بالابتعاد عن ضغوط العمل السياسي اليومي.

وكان حزب طالباني قد شهد مؤخرا صراعا سياسيا داخليا ادى الى خروج عدد من قادة الحزب المعارضين لطالباني الشهر الماضي.

ونفى بيرة ان تكون الخلافات التي يمر بها الحزب وراء عدم رغبة طالباني في الترشح.

يذكر ان طالباني البالغ من العمر 75 عاما يعاني من مشاكل صحية حيث اجريت جراحة في القلب الماضي في الولايات المتحدة العام الماضي ويعاني من متاعب في المشي.

كما دخل عام 2007 الى احد مستشفيات العاصمة الاردنية عمان بسبب الاجهاد والارهاق.

ورغم ان منصب الرئاسة في العراق محدود الصلاحيات اذ تتركز اغلب السلطات في يد رئيس الوزراء لكن طالباني استطاع بفضل الوزن السياسي الذي يتمتع به ان يلعب دورا محوريا في العراق.

فقد نجح في تخفيف التوتر بين حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي واقليم كردستان ولعب دور الوسيط بين الشيعة والعرب السنة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: