رمز الخبر: ۱۱۴۶۷
تأريخ النشر: 08:44 - 18 March 2009
قامت شركة لبناء الابراج في الامارات العربية المتحدة تعود ملكيتها لبهائيين بالاحتيال بمبلغ الفين و 150 مليار ريال ايراني على الايرانيين الذين استثمروا في دبي لشراء مساكن.
عصر ايران – قامت شركة لبناء الابراج في الامارات العربية المتحدة تعود ملكيتها لبهائيين بالاحتيال بمبلغ الفين و 150 مليار ريال ايراني على الايرانيين الذين استثمروا في دبي لشراء مساكن.

وقبل 20 شهرا قامت شركة "ريلاينس" التي تتعلق ببهائيين اثنين وهما فرهنك رهاوي و الهام ثابتي فر ببيع آجل ل 22 برجا كاملا ب 60 بالمائة من السعر الرئيسي واخذت بذلك 724 مليون درهم اماراتي من الايرانيين.

وبعد مضي 20 شهرا اتضح ان هذه الشركة لم تبن برجا فحسب بل انها لم تتسلم حتى ارضا لبناء برج عليها.

كما ان هذه الشركة حصلت من خلال بيع مشروعين الماني واماراتي يطلق عليهما اسم سيلفر استار والمهارا على 75 مليون درهم من الايرانيين الذين كانوا يريدون شراء منازل.

ان فرهنك رهاوي الايراني الاصل يحمل جواز سفر امريكي وقد سافر قبل مدة الى دبي لتاسيس جمعية للدفاع عن الفرقة البهائية الضالة.

ورهاوي الذي كان قد فر من ايران قبل مدة بسبب الاحتيال تزوج من الهام ثابتي الزوجة السابقة للدكتور محبوبي رئيس جمعية الفرقة البهائية الضالة في دبي ودخل سوق العقارات من خلال شركة "ريلاينس".

وهذه الشركة حاولت بيع 22 برجا كاملا بصورة غير شرعية وحصلت على مبلغ الفين و 150 مليار ريال من الايرانيين.

ويقال انه تم نقل نحو الف و 110 مليار ريال (112 مليون دولار) من هذا المبلغ من الامارات الى اميركا.

ويرى المشترون بان اموالهم اخرجت من ايران من قبل شخص يدعى بجمان رياضتي (الذي يقال انه بهائي ايضا) ونقلت الى الامارات ومن هناك الى اميركا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: