رمز الخبر: ۱۱۴۸۸
تأريخ النشر: 21:12 - 22 March 2009

عصرايران - أعلن مستشار الأمن القوي العراقي موفق الربيعي الأحد أن بلاده تسعى إلى إنهاء قضية منظمة مجاهدي خلق الإيرانية المعارضة بأسرع وقت.

وقال الربيعي في مقابلة مع تلفزيون العراقية شبه الرسمي إن أعضاء المنظمة في معسكر اشرف في العراق يعملون على إثارة أزمة مع الجانب العراقي من خلال عدم التعاون مع الجانب العراقي في الحصول على معلومات أمنية عن الأشخاص الموجودين في المعسكر الذي يسكنه 3418 شخصا.

وأضاف أن هذه المنظمة تحتل مساحة 400 كلم مربع رغم الإرادة العراقية ومحاولتنا فرض سيطرتنا واحترامنا داخل المعسكر ونحن نعمل لإنهاء هذا الملف بأسرع وقت.

وذكر الربيعي نحن نريد إجراء مسح نوايا للموجودين داخل المسكر لان قسما منهم يريد العودة إلى إيران أو البلد الذي جاء منه، مشيرا إلي أنهم لا يسمحون للجيش العراقي أن يجري مسح نوايا أو معلومات أمنية عنهم.

وألمح الربيعي إلي امتلاكهم ترسانة أسلحة رهيبة منها دبابات ومدرعات وصواريخ ومنصات إطلاق صواريخ وأر بي جي وان جزءا من هذه الأسلحة سلم للجيش الأمريكي.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: