رمز الخبر: ۱۱۵۲۵
تأريخ النشر: 08:37 - 26 March 2009
قال رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني إن قطر واقعة تحت ضغط لكي لا تستقبل الرئيس السوداني عمر حسن البشير خلال قمة عربية مقررة الأسبوع المقبل بعد أن اتهمته المحكمة الجنائية الدولية بارتكاب جرائم حرب في دارفور.

 عصرایران - دبي- قال رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم آل ثاني إن قطر واقعة تحت ضغط لكي لا تستقبل الرئيس السوداني عمر حسن البشير خلال قمة عربية مقررة الأسبوع المقبل بعد أن اتهمته المحكمة الجنائية الدولية بارتكاب جرائم حرب في دارفور.

ويجازف البشير بإمكانية القبض عليه عندما يغادر السودان بسبب أمر الاعتقال الذي أصدرته بحقه المحكمة الجنائية الدولية ومقرها لاهاي الشهر الحالي. وكانت هيئة علماء السودان أفتت بعدم جواز سفر البشير لحضور القمة العربية المقررة في قطر يوم الاثنين.

وقال الشيخ حمد وهو رئيس الوزراء ووزير الخارجية في تصريحات أذاعتها قناة الجزيرة الفضائية العربية ومقرها قطر في ضغوط ولكن أنتم تعرفون قطر جيدا.

ولم يشر إلى الجهة التي تضغط على قطر وهي حليف وثيق للولايات المتحدة وتوجد بها قاعدة عسكرية أمريكية كبيرة، وقطر هي أكبر مصدر في العالم للغاز الطبيعي المسال.

وأضاف الشيخ حمد متحدثا للصحفيين في الخرطوم احنا قدمنا الدعوة وأنا هنا جئت لأكرر الدعوة كرئيس الوزراء ووزير الخارجية، ونحترم القانون الدولي ونحترم حضور البشير للدوحة.

وأبدت الدول الخليجية العربية تأييدا قويا للبشير الذي زار إريتريا الأسبوع الحالي في تحد لأمر الاعتقال ووصل إلى مصر الأربعاء.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: