رمز الخبر: ۱۱۵۳۲
تأريخ النشر: 08:53 - 26 March 2009

عصرایران - بی بی سی - قالت الشرطة النيوزلندية إنها وجهت الاتهام للمرأة الساموئية التي ولدت طفلتها خلال رحلة جوية بترك طفلتها على متن الطائرة.

وقال المحقق مارك جوتري إن المرأة التي لم يكشف عن اسمها تواجه عقوبة السجن 7 سنوات بتهمة ترك الطفلة وفقاً للأدلة التي طرحت، ونفس الفترة من السجن لعدم اخبارها المسؤولين الجويين بأن حملها في مرحلة متقدمة جداً.

وكان عمال النظافة قد وجدو الطفلة في وعاء وضع النفايات بحمام الطائرة على متن رحلة تابعة لشركة "باسيفيك بلو" من ساموا إلى اوكلاند.

وتم اكتشاف الطفلة وهي موضوعة وسط أوراق حمام مليئة بالدماء بعد مغادرة المرأة الطائرة، وفي وقت لاحق تم جمع الطفلة بأمها.

ولم يقرر مسؤولو الخدمة الاجتماعية بعد إذا ما كان من الضروري أن تخضع الأم لفترة حبس طويلة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: