رمز الخبر: ۱۱۵۴۱
تأريخ النشر: 09:23 - 26 March 2009

عصرایران- بی بی سی - قالت دراسة أمريكية إن المؤمنين يريدون من الأطباء عمل أي شئ لانقاذ حياتهم إذا إقترب الموت، وذلك بالمقارنة بغير المؤمنين.

وشملت الدراسة، التي نشرت في صحيفة "جورنال اوف ذي أمريكان ميدكال أوسسيشان"، 345 مريضا يعانون السرطان وعلى وشك الموت.

وذكرت الدراسة انه خلال الأسبوع الأخير من حياتهم فان عدد المرضى المؤمنين الذين يقبلون الحصول على علاج مكثف بهدف إطالة حياتهم يزيد ثلاث مرات عن غير المؤمنين.

وأشارت الدراسة إلى أن هذا العلاج عادة ما ينعكس سلبيا عليهم حيث يكون موتهم أكثر ألما وكلفة مادية.

وقال أندريا فيليبس من مؤسسة دانا فابر لمكافحة السرطان "إن المؤمنين يختارون العلاج الأقوى لأنهم يعتقدون أن الرب قد يمنحهم الشفاء أو يأملون في معجزة كأن يتم التوصل إلى دواء خلال الفترة التي يبقيهم فيها العلاج على قيد الحياة".

وقد أجريت الدراسة في سبعة مراكز لعلاج السرطان في أنحاء الولايات المتحدة، وقد قال 32 بالمئة ممن شملتهم الدراسة إن الدين هو السبب الرئيسي الذي يجعلهم يتحملون كل ذلك ويواصلون حياتهم.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: