رمز الخبر: ۱۱۵۹۶
تأريخ النشر: 14:11 - 29 March 2009
واشار لاريجاني الى وجود مجالات واسعة للتعاون المشترك بين العراق وايران لاسيما في المجال الاقتصادي والطاقة والبنى التحتية والمجالات الاخرى باستخدام التكنولوجيا الحديثة، مؤكدا اهمية دور العراق في المنطقة كونه غني بالموارد البشرية والطبيعية .
عصر ايران - اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني (البرلمان) علي لاريجاني خلال لقائه بالرئيس العراقي جلال طالباني ببغداد ليله امس (السبت) دعم ايران للتجربة الديمقراطية في العراق وحكومة الوحدة الوطنية ومساندة بلاده لكافة التيارات السياسية التي تعمل من اجل وحدة الصف الوطني العراقي.
 
و اعلن التلفزيون الايراني ان لاريجاني اثنى في هذا اللقاء على التقدم على الصعيد الامني  والسياسي والاقتصادي في العراق، مشيرا الى وجود نظرة ايجابية لدى ايران تجاه الوضع العام في العراق .

كما جرى خلال اللقاء بحث سبل تعميق العلاقات البرلمانية بين مجلس النواب العراقي ومجلس الشورى الاسلامي من خلال تبادل الزيارات والخبرات في المجال النيابي .

واشار لاريجاني الى وجود مجالات واسعة للتعاون المشترك بين العراق وايران لاسيما في المجال الاقتصادي والطاقة والبنى التحتية والمجالات الاخرى باستخدام التكنولوجيا الحديثة، مؤكدا اهمية دور العراق في المنطقة كونه غني بالموارد البشرية والطبيعية .

من جانبه رأى طالباني ان زيارة لاريجاني الى العراق "بادرة خيرة على طريق العمل المشترك من اجل تحقيق التطلعات المشروعة لشعبي البلدين ".

وفى سياق متصل كان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي عقد المحادثات يوم الجمعة مع لاريجاني اكد المالكى خلالها  حرص بلاده على تطوير العلاقات مع ايران في جميع المجالات ، داعيا الشركات الايرانية للعمل والاستثمار في العراق والمساهمة في عملية البناء والاعمار اسوة بالشركات العالمية .

ومن جهته اشاد رئيس مجلس الشورى الاسلامي (البرلمان الايراني) بالتقدم الحاصل في العراق في المجالات السياسية والامنية والاقتصادية مجددا دعم بلاده للحكومة العراقية .

وكان لاريجاني قد وصل يوم الثلاثاء الماضي الى العراق في زيارة غير رسمية ، وقد التقي المرجع الديني اية الله السيد علي السيستاني كما زار كربلاء المقدسة والنجف الاشرف.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: