رمز الخبر: ۱۱۵۹۹
تأريخ النشر: 15:42 - 29 March 2009
و اعلنت وسائل الاعلام الايرانية ان الاقالة تمت بسبب الخسارة مقابل المنتخب السعودي و تحقيق المنتخب الايراني "نتائج ضعيفة" في منافسات المجموعة الثانية في الدور الحاسم من تصفيات آسيا للمونديال.
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
عصر ايران - تمت اقالة مدرب المنتخب الوطني الايراني لكر ة القدم "علي دائي" بسبب هزيمة المنتخب الايراني امام المنتخب السعودي في المباراة الاخيرة بينهما.
 
وفي المباراة التي أقيمت بينهما في طهران مساء امس السبت فازت السعودية على إيران 2-1 في الجولة السادسة من منافسات المجموعة الثانية في الدور الحاسم من تصفيات آسيا للمونديال. 
 
وافتتحت إيران التسجيل بهدف لمسعود شجاعي  في الدقيقة  الثامنة والخمسين، وسجل نايف هزازي (79) وأسامة المولد (86) هدفي السعودية.
 
و اعلنت وسائل الاعلام الايرانية ان الاقالة تمت بسبب الخسارة مقابل المنتخب السعودي و تحقيق المنتخب الايراني "نتائج ضعيفة" في منافسات المجموعة الثانية في الدور الحاسم من تصفيات آسيا للمونديال. 

 
 
رئيس اتحاد کرة القدم يؤکد اقالة علي دائي

و اکد رئيس اتحاد کرة القدم الايراني علي کفاشيان نبأ اقالة مدرب المنتخب الوطني علي دائي.   
 
ونقلت وكالة الانباء الايرانية ان كفاشيان قال في تصريح للصحفيين عصر اليوم الاحد: ان الهيئة الرئاسية لاتحاد کرة القدم قررت في اجتماعها الطارئ الذي عقدته اقالة علي دائي من تدريب المنتخب الوطني.

واشاد رئيس اتحاد کرة القدم الايراني بدعم وتشجيع الجماهير الواسع والحماسي للمنتخب الوطني واعرب عن امله باستمرار ذلک.

واوضح بانه سيتم تکليف مدرب وطني لقيادة المنتخب في المباريات الودية الثلاث والمباريات الثلاث المصرية في اطار الدور الحاسم لمباريات المجموعة الاسيوية الثانية المؤهلة لنهائيات کاس العالم 2010 في جنوب افريقيا وقال: ليس من المنطقي في الظروف الراهنة ان يتولى مدرب اجنبي قيادة منتخبنا الوطني.

واضاف: ان لاعبي المنتخب الوطني سيعدون انفسهم بقيادة مساعد المدرب روته مولر وسائر اعضاء الطاقم التدريبي لخوض المباراة الودية مع السنغال.

واکد بان الخيار لم يقع على اي مدرب لحد الان لقيادة المنتخب الوطني وقال: ان هيئة الرئاسة في اتحاد کرة القدم ستعقد في وقت لاحق من اليوم اجتماعا لمناقشة ظروف عدد من المدربين کخيارات مطروحة لتولي قيادة المنتخب.
 
وتابع کفاشيان: سنتحدث الى جميع المدربين المطروحة اسماؤهم کخيارات تدريب وسنتسلم منهم برامج الاعداد والتدريب لاختيار مدرب يتمتع بالشجاعة والکفاءة والبرنامج اللازم والذي باستطاعته ايصال المنتخب الوطني الى نهائيات کاس العالم.
وقال: في الظروف الراهنة فان المنتخب الوطني بحاجة الى مدرب شجاع وکفوء وذي خبرة وبامکانه طمأنة المسؤولين بالصعود بالمنتخب الى نهائيات کاس العالم.

وفي الرد على سؤال للصحفيين فيما اذا کان محمد مايلي کهن مدرب المنتخب الوطني في تصفيات کاس العالم 1998 وسايبا حاليا او امير قلعة نوعي مدرب الوطني في بطولة اسيا الاخيرة واستقلال طهران، من ضمن الخيارات الرئيسية لتولي قيادة المنتخب الوطني قال کفاشيان: ان هيئة الرئاسة في اتحاد کرة القدم لم يقع رايها لحد الان على اي من الخيارات المطروحة.
 
واضاف: ان المنتخب الوطني لا زالت امامه حظوظا للتاهل الى نهائيات کاس العالم وعلينا الاستفادة من الفرص الضئيلة المتاحة للحصول على بطاقة التاهل.

وتابع کفاشيان: ان عقد علي دائي مع اتحاد کرة القدم قد انتهى وهو قد استوفى جميع المبلغ المتفق عليه ضمن العقد.

واعرب رئيس اتحاد کرة القدم الايراني عن امله باختيار مدرب المنتخب الوطني في غضون الساعات الاربع والعشرين القادمة.

يذکر ان مدرب المنتخب الوطني علي دائي قد اقيل بسبب النتائج الضعيفة التي حصل عليها في اطار التصفيات المؤهلة الى نهائيات کاس العالم والخسارة التي مني بها امام نظيره السعودي 2-1 في المباراة التي اقيمت بينهما في استاد "آزادي" بطهران امس السبت.

وتتصدر کوريا الشمالية المجموعة الاسيوية الثانية برصيد 10 نقاط تليها کوريا الجنوبية ب 8 نقاط ولها مباراة اقل ثم السعودية ب 7 نقاط وايران ب 6 نقاط وبعدها الامارات بنقطة واحدة.
 
 
 علي دائي في سطور
 
علي دائي ، من مواليد 21 مارس 1969 في أردابيل في إيران و هو لاعب سابق مع منتخب إيران لكرة القدم.
 
بدأ علي دائي مسيرته الكروية في عام 1988 مع نادي أستقلال أردابيل ، و في عام 1989 إنتقل إلى نادي تاكسيراني ، و بعدها إنتقل إلى نادي تيجارت بانك ، و لعب لهم حتى عام 1994 ، و في عام 1994 إنتقل إلى نادي بيرسبولس و لعب لهم لمدة سنتين ، و في موسم 1996/1997 إنتقل إلى نادي السد القطري ، و بعدها إنتقل إلى ألمانيا و لعب لنادي أرمينيا بيلفيلد ، و شارك معهم في 25 مباراة و سجل 7 أهداف ، و في موسم 1998/1999 إنتقل إلى نادي بايرن ميونخ و لعب لهم 23 مباراة و سجل 6 أهداف.
 
و في عام 1999 إنتقل إلى نادي هيرتا برلين ، و لعب معهم 59 مباراة و سجل 19 هدف ، و ثم إنتقل إلى نادي الشباب الإماراتي في موسم 2002/2003 ، و لعب معهم 25 مباراة و سجل 11 هدف ، و في موسم 2003/2004 عاد إلى نادي بيروسبولس و لعب معهم 24 مباراة و سجل 16 هدف ، و في عام 2004 إنتقل إلى نادي سابا باتري و لعب لهم 51 مباراة و سجل 23 هدف
 
و يعتبر علي دائي هو اللاعب الوحيد في تاريخ كرة القدم الذي يسجل أكثر من مئة هدف دولي ، حيث سجل 109 أهداف في 149 مباراة دولية ، و قد شارك مع منتخب إيران لكرة القدم في كأس العالم لكرة القدم 1998 و كأس العالم لكرة القدم 2006.
 
و في عام 1999 حصل علي دائي على جائزة أفضل لاعب في آسيا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: